عقدت مجموعة البركة المصرفية ش.م.ب (ABG) جمعيتها العامة العادية وغير العادية اليوم الأثنين في المقر الرئيسي للمجموعة في خليج البحرين، حيث استمع مساهمو المجموعة خلال اجتماع الجمعية العامة العادية إلى تقرير مجلس الإدارة عن نشاط المجموعة خلال السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2016، وإلى تقرير هيئة الرقابة الشرعية الموحدة للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2016 وإلى تقرير مراقب الحسابات عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2016، ثم تمت مناقشة البيانات المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2016 والمصادقة عليها، بعدها تم اعتماد توصية مجلس الإدارة بتوزيع الأرباح بعد الحصول علي الموافقات المطلوبة من الجهات الرسمية بحيث يتم تحويل 10% إلى الاحتياطي القانوني وذلك بواقع 15,154,458 دولار أمريكي، وتوزيع أرباحاً نقدية قدرها 11,396,304 دولار أمريكي بواقع سنت أمريكي واحد للسهم الواحد تعادل 1% من القيمة الاسمية للسهم، وترحيل مبلغ 124,993,819 دولار أمريكي للأرباح المستبقاة.

كما وافقت الجمعية العمومية الاعتيادية على اعتماد توصية مجلس الإدارة بتوزيع أسهم منحة على المساهمين المسجلين في تاريخ انعقاد الجمعية العمومية بواقع سهم واحد عن كل 20 سهم مدفوع قيمتها 57,460,923 دولار أمريكي تعادل 5% من رأس المال الصادر والمدفوع من الأرباح المستبقاة بعد الحصول علي الموافقات المطلوبة من الجهات الرسمية.

كما تمت الموافقة على صرف مكافأة لأعضاء مجلس الإدارة بمقدار 1.5 مليون دولار أمريكي، وكذلك الموافقة على توصية مجلس الإدارة بإعادة تعيين أرنست ويونغ كمدققين لحسابات البنك للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017 وتفويض مجلس الإدارة بتحديد أتعابهم.

بعدها أطلعت الجمعية العمومية على تقرير تطبيق متطلبات حوكمة المصارف طبقا لتعليمات مصرف البحرين المركزي والتي تشمل الاطلاع على نتائج تقييم مجلس الإدارة وأعضاء المجلس والرئيس التنفيذي واللجان التابعة للمجلس وتقرير النسبة المئوية لحضور أعضاء مجلس الإدارة لاجتماعات المجلس للعام 2016 المضمنين في التقرير السنوي الموزع على المساهمين.

بعدها وافقت الجمعية العمومية العادية على إخراج زكاة المساهمين عن حقوقهم في الأرباح القابلة للتوزيع كما في 31 ديسمبر 2016 بحيث يتم دفع 25.78 سنت أمريكي عن كل ألف سهم من قبل المساهمين عن التوزيعات المستلمة نقداً وتفويض إدارة مجموعة البركة المصرفية بأن تدفع مبلغ 4,021,457 دولار أمريكي كزكاة نيابة عن جميع المساهمين بحيث يقتطع هذا المبلغ مباشرة من الأرباح المستبقاة.

ثم قامت الجمعية العمومية بانتخاب أعضاء مجلس الإدارة لدورة جديدة مدتها ثلاث سنوات بعد الحصول على موافقة مصرف البحرين المركزي. وقد تم انتخاب: الشيخ صالح عبدالله محمد كامل، عبدالله عمار السعودي، عبدالله صالح كامل، صالح محمد اليوسف، عدنان أحمد يوسف، عبدالإله عبدالرحيم صباحي، إبراهيم فايز الشامسي، جمال بن غليطة، يوسف علي فاضل بن فاضل ، الدكتور باسم إبراهيم عوض الله، محي الدين صالح كامل، فهد عبدالله الراجحي، سعود صالح الصالح.

أيضا قامت الجمعية العمومية بالموافقة على إعادة انتخاب الهيئة الشرعية الموحدة لدورة جديدة مدتها ثلاث سنوات.

وعقدت الجمعية العامة اجتماعها غير العادي، وتم فيه المصادقة على زيادة رأس المال الصادر والمدفوع من مبلغ وقدره 1,149,218,451 دولار أمريكي إلى مبلغ وقدره 1,206,679,374 بتحويل 57,460,923 دولار أمريكي إلى رأس المال وإصدار مقابلها أسهم مجانية للمساهمين المسجلين في تاريخ الانعقاد بواقع سهم واحد لكل 20 سهم مدفوع. كما تمت الموافقة على تعديل عقد التأسيس والنظام الأساسي وفقًا للقرار بالزيادة أعلاه، وتفويض مجلس الإدارة ومنحه الحق في تفويض من يراه لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة والمطلوبة لإشهار الزيادة في رأس المال وتعديل عقد التأسيس والنظام الأساسي وتوثيقهما.

ثم وافقت الجمعية العمومية على تعديـل المادتيـن (20) و (22) مـن النظـام الأساسـي بعـد الحصـول علـى موافقـة مصـرف البحريـن المركـزي، والخاصتين بإصدار صكوك الاستثمار والاكتتاب بصكوك الاستثمار المطروحة أو الرجوع عن الاستثمار. وبناء على الموافقة السابقة، وافقت الجمعية العمومية غير العادية على توصيـة مجلـس الإدارة بإصـدار صكـوك بمبلـغ يصـل إلـى 500 مليـون دولار أمريكـي فـي إصـدار واحـد أو عـدة إصـدارات علـى أسـاس الشـروط التـي تقرهـا الإدارة التنفيذيـة للمجموعـة وتفويـض الرئيـس التنفيـذي لاتخـاذ الإجـراءات الضروريـة لتعييـن منسـق عالمـي ومسـجل للصكوك و/أو أي أطراف أخـرى، واتخاذ الخطوات المطلوبـة لطـرح الصكـوك وتتضمـن الإجـراءات القانونيـة، والتواصـل مـع الجهـات الرقابيـة ذات الصلـة وتشـمل أي سـلطة إدراج والمديـر المشـترك والمسـتثمرين والمستشـارين والأطـراف الأخـرى بعـد الحصـول علـى موافقـة مصـرف البحريـن المركـزي وتفويـض مجلـس إدارة المجموعـة ومنحـه الحـق فـي تفويـض مـن يـراه لاتخـاذ جميـع الإجـراءات اللازمة والمطلوبـة فيمـا يتعلـق بإصـدار الصكـوك ولإشـهار الزيـادة فـي رأس المـال وتعديـل عقـد التأسـيس والنظـام الأساسـي وتوثيقهمـا.

وفي ختام الاجتماعين أشاد المساهمون بأداء المجموعة خلال 2016، وما حققته من نتائج مالية مميزة، خاصة أن هذه النتائج قد ساهمت فيها جميع وحدات المجموعة مما يرسخ الثقة في مستقبل أداء المجموعة القائم على التنوع والعمق والالتزام بأعلى المعايير المهنية والأخلاقية.

ويذكر أن النتائج المالية لمجموعة البركة المصرفية للعام 2016 أظهرت تسجيل زيادة بنسبة 7% في إجمالي الدخل التشغيلي للمجموعة ليبلغ 1.08 مليار دولار، مع زيادة نسبتها 9% في صافي الدخل التشغيلي للمجموعة ليبلغ 507 مليون دولار أمريكي. وقد استطاعت المجموعة تحقيق تلك النتائج الجيدة بالرغم من التأثيرات المعاكسة الناجمة عن التخفيضات الكبيرة في قيمة العملات المحلية مقابل الدولار الأمريكي، مما قلل من المعدل الحقيقي للنمو الذي سجلناه. وبعد خصم النفقات التشغيلية التي ارتفعت بنسبة 6%، بسبب الاستثمار في توسيع شبكة الفروع، وبعد الزيادة في المخصصات خلال السنة، حققت المجموعة دخل صافي بلغ 268 مليون دولار أمريكي.

وبلغ مجموع موجودات المجموعة 23.4 مليار دولار أمريكي في نهاية العام 2016، مسجلا انخفاض طفيف عن العام السابق بسبب قوة الدولار الأمريكي. ومع ذلك، ووفقا للأرقام المسجلة بالعملات المحلية، فقد ارتفع إجمالي موجودات المجموعة بنسبة 18%، مما يعكس استمرار التوسع في قاعدة الأصول.

وقدم كل من الشيخ صالح عبد الله كامل رئيس مجلس إدارة مجموعة البركة المصرفية وعبد الله عمار السعودي نائب رئيس مجلس الإدارة وعبد الله صالح كامل نائب رئيس مجلس الإدارة وعدنان أحمد يوسف عضو مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للمجموعة وجميع أعضاء مجلس إدارة المجموعة الشكر الجزيل لوزارة الصناعة والتجارة والسياحة ومصرف البحرين المركزي وبورصة البحرين ونازداك دبي على تعاونهم ومساندتهم للمجموعة منذ تأسيسها. كما أعربوا عن شكرهم وتقديرهم لجميع البنوك المركزية في الدول التي تعمل فيها بنوك المجموعة، وإلى المستثمرين والعملاء لمواصلة دعمهم ومساندتهم، وإلى كل العاملين في المجموعة الذين يرجع لعطائهم وولائهم الفضل فيما حققته المجموعة من إنجازات.

ويذكر أن مجموعة البركة المصرفية (ش.م.ب.) مرخصة كمصرف جملة إسلامي من مصرف البحرين المركزي، ومدرجة في بورصتي البحرين وناسداك دبي. وتعتبر البركة من رواد العمل المصرفي الإسلامي على مستوى العالم حيث تقدم خدماتها المصرفية المميزة إلى حوالي مليار شخص في الدول التي تعمل فيها. ومنحت كل من الوكالة الإسلامية الدولية للتصنيف وشركةDagong العالمية للتصنيف الائتماني المحدودة تصنيف ائتماني مشترك للمجموعة من الدرجة الاستثمارية +BBB (الطويل المدى) / A3 (القصير المدى) على مستوى التصنيف الدولي ودرجة A+ (bh) (الطويل المدى)/ A2 (bh)(القصير المدى) على مستوى التصنيف الوطني. كما منحت مؤسسة ستاندرد أند بورز العالمية المجموعة تصنيف ائتماني بدرجة BB+ (على المدى الطويل) و B (على المدى القصير). وتقدم بنوك البركة منتجاتها وخدماتها المصرفية والمالية وفقاً لأحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية السمحاء في مجالات مصرفية التجزئة، والتجارة، والاستثمار بالإضافة إلى خدمات الخزينة، هذا ويبلغ رأس المال المصرح به للمجموعة 1.5 مليار دولار أمريكي، كما يبلغ مجموع الحقوق نحو 2 مليار دولار أمريكي.

وللمجموعة انتشاراً جغرافياً واسعاً ممثلاً في وحدات مصرفية تابعة ومكاتب تمثيل في خمسة عشر دولة، حيث تدير أكثر من 700 فرع في كل من: تركيا، الأردن، مصر، الجزائر، تونس، السودان، البحرين، باكستان، جنوب أفريقيا، لبنان، سوريــة، العراق والمملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى مكتبي تمثيل في كل من إندونيسيا وليبيا.