قال جهاز الأمن البلغاري الخميس، إن السلطات احتجزت 5 مواطنين ألمان للاشتباه بأن لهم صلات بمنظمة متشددة بعد أن دخلوا الدولة الواقعة في منطقة البلقان من رومانيا. وطردت السلطات 4، فيما ترعى هيئة للمساعدة الاجتماعية الخامس، وهو قاصر، لحين تسليمه لعائلته في ألمانيا.

وقال جهاز الأمن في بيان إن الخمسة كانوا يستقلون قطاراً متجهاً إلى تركيا عندما جرى احتجازهم عند نقطة كابيتان أندريفو الحدودية للتفتيش.

واشتبه جهاز الأمن في أن 4 منهم يدعمون منظمة متشددة تنشط في سوريا والعراق، وكان من المفترض أن يصل القاصر إلى سوريا للانضمام إلى ما وصفه جهاز الأمن بمنظمة إرهابية لم يذكر اسمها. وطردت بلغاريا 22 أجنبياً للاشتباه بضلوعهم في أنشطة إرهابية العام الماضي.

وسافر آلاف من أوروبا الغربية عبر تركيا في السنوات القليلة الماضية للانضمام لتنظيم داعش وجماعات متشددة أخرى تقاتل في سوريا المجاورة.