أكدت وزارة الدفاع الروسية مساء الخميس، مقتل ضابط روسي في سوريا نتيجة هجوم شنه مسلحون من المعارضة على موقع للقوات السورية.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عن مقتل المستشار العسكري الروسي الرائد سيرغي بوردوف جراء هجوم لمسلحين على موقع للقوات السورية.

وجاء في بيان الوزارة: "أسفر هجوم لمسلحين على ثكنة عسكرية للقوات السورية في سوريا عن مقتل المستشار العسكري الروسي الرائد سيرغي بوردوف. وكان ضمن مجموعة المستشارين العسكريين الروس الذين كانوا ينفذون مهمة تدريب إحدى وحدات القوات السورية".

وأشارت "الدفاع الروسية"، إلى أن الإشاعات التي نشرتها وسائل الإعلام البريطانية بشأن مقتل عسكريين اثنين روس في سوريا عارية عن الصحة، وفقاً لما ذكرت وكالة سبونتيك.

وجاء في البيان: "الإشاعات التي نشرتها وكالات أنباء حول مقتل عسكريين اثنين روس في سوريا تعتبر تضليلاً إعلامياً جديداً، لا علاقة لها بالواقع".