تعكف الصين على بناء مدينة صناعية في سلطنة عمان تعد الأكبر في منطقة الخليج. وحسب وكالة أنباء السلطنة لقد تم وضع حجر الأساس للمدينة الصناعية الصينية العمانية في منطقة الدقم الواقعة على بعد مئات الكيلومترات جنوب العاصمة مسقط، باستثمارات تقدر بأكثر من عشرة مليارات دولار.

ووقعت المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم بسلطنة عمان، وشركة "وانفانغ" الصينية "إتفاقية التعاون ومنح حق الانتفاع والتطوير" لإنشاء المدينة الصناعية الصينية العمانية بالدقم في 23 مايو الماضي.

وشركة "وانفانغ" الصينية هي المستثمر الرئيس في المدينة الصناعية الجديدة بالدقم الواقعة على ساحل بحر العرب على بعد "550 كيلومتراً جنوب مسقط". ويقام مشروع المدينة الصناعية الصينية العمانية على مساحة تبلغ 11.7 كيلومترمربع، ويقدر إجمالي الاستثمارات التي سيتم ضخها بها حتى عام 2022 بـ 10.7 مليار دولار.

وسيتم تقسيم مساحة هذه المدينة الجديدة إلى "ثلاث فئات رئيسة"، حسب الرئيس التنفيذي لشركة "وانفانغ" شاه يان جيوه.

وقال شاه يان جيوه لوكالة شينخوا الصينية، إن الفئة الأولى ستكون بمساحة حوالي 870 هكتاراً. فيما ستقام الفئة الثانية على مساحة نحو عشرة هكتارات، وهي أرض غير قابلة للتقسيم تم تخصيصها لتنفيذ "فندق 5 نجوم"، في حين ستقام الفئة الثالثة على مساحة حوالي 292 هكتاراً وتم تخصيصها لإقامة مصفاة نفط بسعة 230 ألف برميل يومياً ومجمع للصناعات البتروكيماوية، حسب شاه.

وأشار إلى أن شركة وانفانغ ستقوم بتخصيص تلك الأراضي بموجب اتفاقيات حقوق انتفاع من الباطن لمستثمرين صينيين آخرين وشركات صينية. وبوضع حجر الأساس اليوم تدخل المدينة الصينية العمانية مرحلة إقامة المشاريع الفعلية بعدما أوشكت شركة "وانفانغ" على الانتهاء من إنشاء البنية الأساسية للمدينة باستثمار يتجاوز 370 مليون دولار.

وتتضمن هذه المشاريع، التي سيتم تنفيذها، مشاريع في الميثانول والسولار وصناعة أنابيب الحفر وإنشاء محطة كهرباء ومشروع مجمع سياحي.وقال وانغ كه شان، في كلمة خلال حفل التوقيع إن المشاريع العملاقة التي ستنطلق في هذه المدينة الصناعية سيبلغ حجم استثماراتها 3.2 مليارات دولار. وستضم المدينة الصناعية الصينية العمانية، 35 مشروعاً تتوزع بين الصناعات الخفيفة والمتوسطة والثقيلة، ومشاريع بتروكيماوية.