مريم محمد

أكد الوكيل المساعد لشؤون العمل بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية د.محمد الأنصاري استفادة 2208 خريجين لتخصصات اكتفى منها سوق العمل من البرامج التدريبية لإدماجهم في سوق العمل، لافتاً إلى أن 63.3% من المستفيدين إناث.

وقال في تصريح لـ"الوطن": "إن الوزارة تقدم للخريجين برامج تدربية مقاربة لتخصصاتهم لتوفير فرص عمل لهم بعد تشبع السوق من حملة هذه التخصصات".

وأضاف: "هناك اكتفاء في العديد من التخصصات كإدارة الأعمال والعلوم الإنسانية وأدى زيادة عدد الخرجيين إلى بطالة حملة هذه الفئة"، مشدداًعلى حاجة سوق العمل للتخصصات الفنية والمهنية والحرفية، التي يشغلها الأجانب حالياً.

وعن مدى قبول الخريجين لاستبدال تخصصاتهم قال: "إن أكثر الخريجين من هذه الفئة يوافقون على إعادة تأهيلهم لدخول سوق العمل".

ودعا الأنصاري الخريجين للتسجيل في الدورات والورش التي تنظمها الوزارة لتهيئتهم لسوق العمل. قائلاً: "إن الجامعات لا تعد الطلبة بشكل تام لدخول سوق العمل، فبعض التخصصات لايتم فيها الاهتمام بالجانب العملي بالقدر الذي يحظى به الجانب النظري، ما يضع الخريج أمام صعوبات في سوق العمل".

وعما إذا كان هناك تنسيق بين العمل والتربية للحد من التخصصات التي تشبع منها السوق ، قال: "هناك تعاون بين وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ووزارة التربية والتعليم لمعالجة هذا الموضوع، خاصة وأن الوزاتين عضوتان في مجلس أمناء جامعة البحرين الذي يدرس التخصصات التي تدرس في الجامعة ويوافق بين حاجة السوق لها وعدد الخريجين".

يشار إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تمنح إعانة تعطل شهرية لحامل المؤهل الجامعي الباحث عن عمل لأول مرة بواقع 150 ديناراً.