بعث علي الصالح رئيس مجلس الشورى ببرقية تعزية ومواساة إلى جيرار لارشيه رئيس مجلس الشيوخ بالجمهورية الفرنسية، وكلود بارتولون رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية، أعرب خلالها عن خالص الحزن والأسى وصادق المواساة في ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف الشرطة الفرنسية بشارع الشانزليزيه بمدينة باريس الفرنسية.

وأسفر الهجوم عن مقتل وإصابة عدد من الضباط، واستنكر الصالح مثل هذه الجرائم النكراء التي استباحت حرمة الدماء.

وأكد الصالح أن هذه الأعمال الإجرامية تتنافى مع المبادئ الإنسانية وقيم وتعاليم كافة الأديان السماوية. سائلا الله أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يحفظ الجمهورية الفرنسية من كل سوء ومكروه، ويديم عليها نعمة الأمن والاستقرار.

وبعث معاليه ببرقية تعزية مماثلة إلى برنار رينيو فابر سفير الجمهورية الفرنسية لدى مملكة البحرين.