أصبح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي مدد عقده أخيراً مع فريقه برشلونة الإسباني، اللاعب «صاحب أغلى دخل في العالم» بحسب رئيس ناديه جوسيب ماريا بارتوميو.

وقال بارتوميو في مقابلة مع صحيفة «موندو ديبورتيفو»: «هو أفضل لاعب في العالم، وندفع له كأفضل لاعب في العالم وفي تاريخ كرة القدم. لا أحد يقدم لهذا النادي ما يقدمه ليو ميسي».

وأعلن برشلونة تمديد عقد ميسي (30 عاماً)، أفضل لاعب في العام 5 مرات، حتى 2021 من دون ان يكشف عن قيمة العقد.

كما أن رئيس برشلونة لم يكشف عن القيمة الحقيقية لراتب ميسي، لكن صحيفة «صنداي تايمز» البريطانية، كشفت عن قيمة الراتب وأكدت أن البرغوث، سيحصل على مليون جنيه إسترليني أسبوعياً، ليصبح صاحب أعلى راتب في كرة القدم.

ووفقاً للصحيفة فإن ميسي سيحصل سنوياً على 54.8 مليون جنيه إسترليني، ليحطم الرقم القياسي كأكثر لاعب تقاضياً لأجر في كرة القدم، ويصبح بين أعلى الرياضيين دخلًا في العالم، كما أنه سيحصل من برشلونة حتى انتهاء عقده في 2021، على نحو 218 مليون جنيه إسترليني.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن راتب ميسي، يصل إلى 600 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، ولكن الصحيفة أكدت أن الراتب ضعف هذا الرقم، ليصبح بعيداً عن غريمه التقليدي البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد، والذي يحصل على 19 مليون جنيه إسترليني في الموسم، بواقع 465 ألف جنيه إسترليني أسبوعياً. وتكهنت الصحيفة بإمكانية بيع برشلونة لنجمه الأرجنتيني قبل انتهاء عقده ليحصل على قيمة مالية كبيرة من التخلي عن اللاعب، الذي احتفل الأسبوع الماضي بعامه الثلاثين.

جدير بالذكر أن ميسي انضم إلى أكاديمية برشلونة عندما كان في الثالثة عشرة من عمره وبات أفضل هداف في تاريخ العملاق الكاتالوني بتسجيله 507 أهداف في 583 مباراة رسمية.