طالبت لجنة المقاهي والمطاعم بغرفة تجارة وصناعة البحرين، بضرورة إيجاد تشريعات وقوانين منظمة للارتقاء بقطاع المقاهي والمطاعم في البحرين لردع المخالفين والمتجاوزين.

جاء ذلك، خلال اجتماعها برئاسة أحمد السلوم مع مجلس بلدي المنطقة الشمالية برئاسة محمد بوحمود وبحضور رئيس قسم التفتيش بوزارة الصناعة والتجارة والسياحة وفاء البحارنة، حيث تم التأكيد على أهمية تشكيل فريق عمل للنظر في الإشكاليات التي تعترض النهوض بقطاع المقاهي والمطاعم.

وتم اطلاع اللجنة لمجلس بلدي المنطقة الشمالية، على أهم الحلول لعدد من المناطق التي تنتشر فيها المقاهي والمطاعم غير المرخصة ومنها منطقة سار وشارع الهملة وعدد من المناطق المختلفة في المحافظة الشمالية.

وشدد السلوم على أهمية رفع كافة المقترحات إلى الوزارات المعنية والعمل على ردم الفجوة بين تطبيق القانون أمام المخالفين وتصحيح أوضاع ما يمكن تصحيحه من المتجاوزين، مشيداً بتعاون بلدي الشمالية مع اللجنة والذي سيسهم في ارتقاء هذا القطاع الحيوي بالشكل المأمول.

واستعرضت اللجنة مع مجلس بلدي الشمالية عدداً من الظواهر السلبية المنتشرة في بعض المقاهي والمطاعم وإمكانية تطبيق القانون الرادع لحماية المجتمع من تلك المظاهر المؤثرة على هذا القطاع الحيوي والقضاء عليها.

وتطرق المجلس البلدي، إلى أهمية تكامل الأدوار من قبل جميع الجهات المعنية ذات العلاقة لأجل إحكام تطبيق وإنفاذ القانون على المخالفين، ومن جهة أخرى دعا بلدي الشمالية المخالفين بضرورة اللجوء للجهات المعنية لتعديل أوضاعهم.