زهراء حبيب

أجلت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى برئاسة القاضي صلاح القطان وأمانة سر عبدالله محمد، قضية شاب بحريني متهم بقضية جلب 180 غراماً من مادة الشبو من باكستان وقام بتخبئتها في علب" آجار" إلى جلسة 12 سبتمبر المقبل للاطلاع.

وكان المتهم قادماً من باكستان متوجهاً إلى استلام حقائبه وكارتون، وشك ضابط الجمارك في أمره، فحوله إلى المسار الأحمر، وبتفتيشه عثر على كيس بلاستيكي بداخله مادة تشبه " الشبو" خبأها داخل علبتي" أجار" داخل كارتون بين ملابسه.

ويواجه المتهم تهمة أنه جلب مؤثراً عقلياً "ميتافيتامين" بقصد الاتجار، وحاز وأحرز بقصد التعاطي مخدر الحشيش ومؤثراً عقلياً "ميتافيتامين".

وأقر المتهم بتعاطيه للمخدرات منذ أربع سنوات، لكنه كان سافراً إلى باكستان من أجل الزواج، وهناك تعرف على أشخاص يبيعون الشبو بالطريق، وعلم بأن سعره لا يتعدى 3 دنانير ونصف، وهو فارق سعر ضخم عن سعره بالبحرين، إذ يباع الجرام بـ100 دينار.

واستفسر من صديقه البحريني عبر اتصال هاتفي إن كان يرغب بمشاركته بشراء كمية من أجل التعاطي، فأرسل له 500 دينار وكان بحوزته 400 دينار فاشترى 180 غراماً خبأها في علبتي "آجار".