قال مصدر بجهة رقابية الاثنين إن البنك المركزي الأوروبي يدرس إجراء مراجعة لاثنين من أكبر المساهمين في دويتشه بنك.

وقد يجري البنك ما يعرف بإجراءات التحكم في الملكية للتحقيق بشأن الأسرة الحاكمة في قطر واتش.أن.أيه الصينية ولكل منهما حصة تقل عن عشرة بالمئة في البنك الألماني.

وقال المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه "مقولة إن البنك المركزي الأوروبي يحقق أو يدرس إجراء تحقيق بشأن حملة أسهم صحيحة بالفعل".

وكانت صحيفة سود دويتشه تسايتونج أول من نشرت عن احتمال إجراء مراجعة. وامتنع البنك المركزي الأوروبي واتش.ان.أيه ودويتشه بنك عن التعليق.