بادر النجم السينمائي البريطاني، دانييل ريدكليف، المشهور بلعبه دور الساحر هاري بوتر في سلسلة الأفلام ، بمساعدة سائح تعرض في أحد شوارع لندن لعملية سطو مسلح.

وأوضحت صحيفة "Evening Standard" الإثنين أن الحادث وقع مساء الجمعة الماضي في منطقة تشيلسي التاريخية الراقية، ناقلة عن الشرطة المحلية أن مهاجمَيْن اثنين مجهولين طعنا أحد المارة في وجهه وهما على دراجة نارية واستوليا على حقيبته من ماركة "Louis Vuitton".

وأشارت الصحيفة إلى أن ضحية الهجوم هو سائح في 50 من العمر وصل إلى بريطانيا لقضاء عدة أيام في البلاد، مضيفة أن ضابط الشرطة المتقاعد، ديفيد فيديسيت، حاول القبض على المجرمين، لكنهما تمكنا من الفرار إلى جهة مجهولة.

وبينت الصحيفة أن فيديسيت شهد، عندما عاد إلى موقع الحادث، الممثل البريطاني المشهور وهو يحاول تقديم مساعدة للجريح.

وقال الضابط المتقاعد للصحيفة عقب الحادث: "إن هذه اللحظة فيها قدر كبير من السريالية، وقلت له هل أنت دانييل ريدكليف، فأجابني نعم، هذا أنا".

وأضاف فيديسيت: "هو في الحقيقية شاب طيب جدا، إن كثيراً من النجوم لم يكونوا سيتوقفون للمساعدة، والضحية كان مذهولاً".

وأكد المتحدث باسم الممثل البريطاني أن ريد كليف، البالغ 27 عاماً من عمره، كان بالحقيقة في موقع الحادث، إلا أنه رفض تقديم أي تعليقات إضافية.