لندن: د. الأمين محمد صديق

ضيفنا اليوم مهاجم ينال الكثير من الانتقادات من جماهير فريقه بمناسبة وغير مناسبة، إنه الفرنسي أوليفر جيرود أحد 7 لاعبين فقط في تاريخ آرسنال تمكنوا من إحراز أكثر من خمسين هدفاً في البريميرليغ ورغم ذلك لا يبدو أن جماهير فريقه راضية عنه فمنذ حضوره للفريق عام 2012 أحرز 98 هدفاً في كل البطولات وفاز بكأس إنجلترا 3 مرات والدرع الخيرية مرتين قبل أن يقود آرسنال للقب ثالث يوم الأحد الماضي بإحرازه الركلة التي حسمت اللقاء أمام تشلسي في ملعب ويمبلي رغم دخوله كبديل في الشوط الثاني للفرنسي الآخر لاكازيت.

أوليفيه بدأ مسيرته الدولية مع منتخب فرنسا عام 2011 وقد أحرز 27 هدفاً في 64 مباراة وخاض مع منتخب «الديوك» كأس العالم 2014 بالبرازيل حيث خرج من الدور ربع النهائي ولعب بطولة الأمم الأوربية العام الماضي في فرنسا وأحرز 3 أهداف لكنه فشل مع منتخب بلاده في الفوز بالبطولة واكتفى بالمركز الثاني خلف المنتخب البرتغالي. extra sport كانت الصحيفة العربية الوحيدة المتواجدة في منطقة «المكس زون» لملعب ويمبلي العريق وخرجنا من الفرنسي الأنيق بهذه التصريحات الحصرية بعد اللقاء:

أوليفر.. رغم دخولك كبديل إلا أن ركلتك الترجيحية كانت هي الحاسمة....؟

لا ليس لي الفضل في الفوز بالمباراة فكل ما فعلته هو تسديد إحدى ركلات الترجيح وقد كنت محظوظاً في ترتيب لعب الركلات وبالتأكيد أنا سعيد بأننا حسمنا اللقب الأول في الموسم و لكن لايزال لدينا الكثير من العمل وموسم كامل بانتظارنا.

وهل هذا الانتصار هو الأمثل لبداية الموسم؟

الموسم طويل للغاية وعلينا أن نكون صبورين ولكن يمكنك أن ترى أن هناك تحسناً واضحاً في الفريق، فنحن نلعب بأكثر من طريقة وفي مباراة الأحد استطعنا إيقاف خطورة تشيلسي خاصة في الأطراف وهذا ليس بالشيء السهل، وبالتأكيد لا يمكنك أن تبدأ الموسم بطريقة أفضل من أن تفوز بالسوبر.

إذاً سنراك كلاعب في آرسنال هذا الموسم رغم كل ما نسمعه في الصحف عن أنباء رحيلك؟

لا يمكنني التعليق على أي شائعات فلست أنا الذي يكتبها، فأنا لاعب في آرسنال في هذه اللحظة وسأقدم كل ما لدي للفريق ولجماهيره كما فعلت دائماً طوال الخمس سنوات التي قمت بتمثيل الفريق فيها.

ما رأيك في أداء زميلك الجديد لاكازيت؟

كان قريباً من التسجيل في الشوط الأول وهو لاعب جيد للغاية وقد أحرز الكثير من الأهداف لفريقه في فرنسا وأثبت جدارته، وبالتأكيد ستكون هناك منافسة بيننا ولكنها منافسة مفيدة للفريق والمدرب هو الحكم الأخير.

وماذا عن اللاعب الجديد الآخر كولاسينتش؟

إنه لاعب من الصعب أن تقوم بالمرور أمامه وأنا أراه كل يوم في التدريبات ودائماً ما يكون في الصالة الرياضية ويعتني بنفسه جيداً ويأكل الطعام المناسب وهو محترف من الدرجة الأولى وأعتقد أنه مناسب للغاية للبريميرليغ الدوري الأصعب في العالم.

المباراة الأولى لكم في الدوري ستكون يوم الجمعة المقبل أمام ليستر سيتي، كيف ترى ذلك اللقاء؟

في السنوات الأخيرة لم نبدأ الدوري بشكل جيد ولكن هذه المرة سنلعب ليلة الجمعة وأعتقد أن هذا قد يكون في صالحنا لأنه شيء مختلف والجميع سيكون متلهف للقاء الأول والجمهور سيكون له دور كبير كالعادة، ونحن في غاية الحماس لبداية الموسم والبريميرليغ بشكل مفعم بالحماس والاستعداد، ويمكنك أن ترى ذلك في وجوه كل اللاعبين في حافلة الفريق الآن.