أسماء عبدالله

دشنت تسهيلات البحرين خاصية التمويل التجاري على المبيعات كخيار تمويلي لدعم أنشطة الشركات في توفير التمويل اللازم لأنشطتها، ومن منطلق مساعيها لتقديم أفضل الحلول التمويلية للشركات المتوسطة و الصغيرة في مملكة البحرين.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة البحرين للتسهيلات التجارية الدكتور عادل حبيل في مؤتمر صحفي الإثنين ، أن تسهيلات البحرين تحرص على توفير أفضل السبل لتشجيع رواد أعمال المشاريع المتوسطة و الصغيرة على المواصلة في تقديم خدماتهم و تلبية احتياجاتهم .

وأضاف حبيل: "يعد التمويل التجاري احد الخيارات الذكية التي بإمكان الشركات أن تحصل من خلالها على السيولة بأسرع وقت ممكن و استلام مبالغ الشيكات المؤجلة بصورة مرنة و سريعة ، حيث تتكفل الشركة بتقديم السيولة النقدية قبل موعد استحقاق الشيكات على أن يتم سدادها خلال 90 يوماً ونسبة فائدة تعادل 0.083 %.

و أشار الرئيس التنفيذي لشركة البحرين للتسهيلات إلى أن النقد هو شريان أي مؤسسة تجارية و الاعتماد عليها مهم جداًلديمومة المؤسسة التجارية،حيث إن الكثير من المؤسسات تتعثر بسبب ضعف الاقتصاد و لا تستطيع تحويل الديون الى نقد، ونحن دشنا المنتج"جيك دسكاونتغ" أي أن التاجر يعقد اتفاقاً مع المؤسسة التجارية ويقدم ما يثبت قيامه بعملية البيع و الشيكات المؤجلة لنحولها الى نقد.

وتابع حبيل أن هذا المنتج ليس متوفراً في البنوك التجارية و المؤسسات المالية، وبناء على مادرسناه من تحديات ٍ في السوق تبين أن الكثير من أصحاب المحلات التجارية تواجه صعوبة في عملية تحويل الشيكات المؤجلةإلى نقد مما يؤدي الى تعثر المؤسسة.

وبين الرئيس التنفيذي لشركة البحرين للتسهيلات أن تدشين هذه الخدمة يأتي من منطلق مساعدة العملاء التجاريين في إتمام عمليات التمويل الخاصة التي تتناسب مع طبيعة أعمالهم، و ذلك بفضل الخبرة الكبيرة لدى تسهيلات البحرين مع مختلف شرائح العملاء .

وأكد حبيل أن المؤسسات المتوسطة و الصغيرة تشكل أحد الركائز المهمة في الاقتصاد البحريني فهي تساهم في الناتج المحلي الاجمالي بشكل مؤثر ، ولابد من الحرص على التغلب على التحديات التي تواجه التجار في هذا القطاع ، ولا سيما التي تتعلق بالتمويل و زيادة رأس المال بهدف دعم نمو الشركات و ازدهارها.