يشهد صعيد عرفات هذا العام بروز خدمة جديدة لحجاج بيت الله الحرام، عمل على تنفيذها وتطبيقها مؤسسات الطوافة، وتم تحويلها من فكرة إلى واقع معاش.

وبعد أن صدرت التوجيهات باستبدال خيام عرفات بخيام مطورة مقاومة للحريق والعواصف الهوائية، بدأت مؤسسات الطوافة بتشكيل فرق عملها وجندت كوادرها وإمكاناتها للعمل على تنفيذ هذه التوجيهات.

وأوضح نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأميركا وأستراليا أسامة زواوي أنّ مؤسسات الطوافة حرصت على استبدال الخيام التقليدية بخيام مطورة ومقاومة للحريق والعواصف.

تم العمل على وضع دراسة أولية لتنفيذ العمل للتعرف على احتياجاته، مبيّناً أنّ الخيام المطورة التي نفذت هذا العام على مساحة 336000 متر داخل المنطقة المخصصة لحجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأميركا وأستراليا، وهي تستوعب نحو 258000 حاج.