أشاد سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مملكة البحرين عبدالرضا عبدالله الخوري، بالمجهود الفكري الذي يساهم به د.جمال السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بدولة الإمارات.

كما أشاد السفير بما يقوم به مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية برئاسة الدكتور جمال السويدي في صياغة الاستراتيجيات التي تخدم المجتمع الإماراتي.

جاء ذلك خلال مشاركته، حفل تدشين كتاب د.السويدي الذي حمل عنوان: "لا تستسلم"، في 13 سبتمبر الجاري بقاعة البحرين، بفندق فورسيزونز بالمنامة، وباستضافة من مركز البحرين للدراسات والبحوث الاستراتيجية والطاقة "دراسات".

وقال السفير الإماراتي إن السويدي سبق وأن دشن بالبحرين مؤلفين سابقين له هما: "آفاق العصر الأمريكي: السيادة والنفوذ في النظام العاملي الجديد" في 29 مارس 2014، كما دشن بمركز عيسى الثقافي في 23 مارس 2015 كتاب "السراب"، والآن يدشن كتابه "لا تستسلم" بالبحرين أيضاً، وهو كتاب تناول فيه المؤلف تجربته الثرية ومسيرته الحافلة الفكرية والإنسانية، وهذا يؤكد متانة العلاقات الثقافية والفكرية بين مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشار سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مملكة البحرين، إلى الاتفاقيات الثقافية الموقعة بين البلدين الشقيقين، وقال إن هناك اتفاقيات تعاون ومذكرات تفاهم بين مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، ومركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة "دراسات"، واتفاقيات أخرى بين مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، ومركز عيسى الثقافي، وذلك من أجل تبادل الخبرات العلمية والبحثية والتعاون في مجال البرامج التي تسعى هذه المراكز لتحقيقها بما يحقق مصلحة البلدين الشقيقين.