هنأ الاتحاد البحريني للسباحة، سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية بمناسبة الإنجاز المميز الذي حققته البحرين خلال مشاركة فريقها في منافسات بطولة العالم للرجل الحديدي التي أقيمت في مدينة تشاتانوغا الأمريكية.

ومن جانبه، أكد رئيس الاتحاد البحريني للسباحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل خليفة على أن المشاركة البحرينية في منافسات بطولة العالم للرجل الحديدي كانت مميزة بكل ما للكلمة من معنى، مضيفاً "لقد أثبت سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة مجدداً على أنه يتمتع بإرادة قوية وعزيمة لا حدود لها أهلته لاحتلال هذا المركز المتقدم في بطولة العالم".

وكان ناصر بن حمد آل خليفة قد احتل المرتبة 27 من بين 3000 مشارك في بطولة العالم.

وشدد على أن ما تحقق في مدينة تشاتانوغا الأمريكية يمثل إنجازاً جديداً يحسب للرياضة البحرينية التي تحظى بكامل الدعم والرعاية من القيادة الرشيدة، من منطلق حرصها على دعم الشباب والمسيرة الرياضية في المملكة، مما يساهم بدوره في حصد المزيد من الإنجازات التي تعزز مكانة البحرين على الساحة الرياضية الدولية في مختلف المجالات، مشيداً بإنجاز فريق البحرين للتحمل (13) الذي تمكنه لاعبه خافيير جوميز من تحقيق المركز الأول على مستوى المحترفين، بالإضافة إلى اتمام بقية الفريق كافة مراحل بطولة العالم للرجل الحديدي، ما يعده كذلك انجاز آخر يسجل بأسم المملكة، متابعاً "كل ذلك تحقق بفضل الجهود التي يبذلها ناصر بن حمد آل خليفة لدعم وتعزيز مكانة الرياضة البحرينية، وهو ما يؤدي إلى تمثيل البحرين فأفضل صورة في أكبر الأحداث الرياضية على المستوى العالمي".