كشف شيخ شمل قبيلة آل مرة طالب بن شريم الأسباب "الخفية" التي حملت السلطات القطرية على سحب الجنسية من أفراد قبيلة آل مرة في تصريحات بثتها وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال الشيخ طالب إن سلطات الدوحة طلبت من قبيلته "سب المملكة"، أضاف، "رفضنا طلب قطر سب المملكة وقيادتها وملك البحرين وحكومته ولا عندنا غير الصحيح".

وأوضح أن الجنسية القطرية التي سحبت منه منحت له من أمير قطر السابق الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني والأمير أحمد بن علي. مؤكدا أن قبيلة آل مرة ملتزمة بضبط النفس بسبب تدخل خادم الحرمين الشريفين وولي عهده.

وقال إن حمد بن خليفة (أمير قطر السابق) "ليس له حق ولا منة في سحب جنسيتي التي منحها لي الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني" مؤكدا أن جنسيته ستعود رغما عن حمد بن خليفة.

ونددت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان السعودية بالعقاب الجماعي الذي قامت به السلطات القطرية بحق أفراد من عائلة وقبيلة آل مرة القطرية، بسحب الجنسية منهم وتشريدهم في سابقة تتعارض مع مبادئ حقوق الإنسان.

وقالت الجمعية في بيان الأربعاء، أنها فوجئت بقيام حكومة قطر بسحب مفاجئ لجنسية الشيخ طالب بن محمد بن لاهوم بن شريم ومعه 54 آخرين من عائلته ومن قبيلة آل مرة بينهم أطفال و18 امرأة في خطوة تتنهك جميع حقوقهم القانونية وتخالف جميع المبادئ لحقوق الإنسان.