كشفت تقارير صحفية، عن سبب جديد في الأزمة المشتعلة بين نجمي باريس سان جيرمان، إدينسون كافاني ونيمار جونيور.

وأشارت صحيفة "ليكيب" الفرنسية، إلى أن الأمر لا يتعلق بالأنانية فقط، بل إن كافاني يسعى للاستفادة من الحافز المادي في عقده، والذي يمنحه مليون يورو، في حالة إنهاء الموسم كهداف للدوري الفرنسي، لافتة إلى أن عقد نيمار يتضمن شرطًا مماثلاً.

وذكرت أيضًا إلى أن زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم باريس سان جيرمان السابق، ومانشستر يونايتد الحالي، سبق وأن تضمن عقده بندًا يضمن له مليون و500 ألف يورو، في حالة إنهاء الموسم كأفضل هداف وصانع ألعاب في الدوري الفرنسي.

وقالت إن اي إدينسون كافاني لا يريد التفريط في لقب هداف باريس سان جيرمان، حيث سجل 49 هدفًا في كل البطولات الموسم الماضي، ولا يفكر في منح الأولوية لزميله الجديد المنضم من برشلونة .