شهد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة والرئيس رمضان أحمد قاديروف رئيس جمهورية الشيشان الصديقة الحفل الختامي لبطولة الشيشان الدولية لفنون القتال المختلطة والتي شارك فيها نخبة من أبطال الشيشان والعالم.

وقام سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بتتويج بطل البطولة فيما قام رئيس جمهورية الشيشان بتتويج الفائزين بالمراكز.

وبهذه المناسبة، أعرب سموه عن فخره واعتزازه بما شاهده من مستويات قوية خلال المنافسات البطولة مؤكدا أن هذه المستويات تعكس بصورة واضحة ما يتمتع به المقاتلون من إمكانيات وقدرات قتالية عالية نابعة من التحضيرات والاستعدادات الجادة التي خاضوها لهذه المشاركة، والتي كان لها أثر إيجابي على نجاح هذا التجمع الرياضي.

وأشار سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة إلى أن رياضة فنون القتال المختلطة في الشيشان تسير بخطى ثابتة نحو التطور والازدهار كما أن هذه الرياضة تعيش أزهى أيامها في مملكة البحرين بفضل الرعاية الفائقة التي تحظى بها من قبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، الأمر الذي ساهم في تحقيق أبطالها للعديد من الإنجازات الكبيرة والمتميزة على مختلف الأصعدة.

ونوه سموه إلى أن مملكة البحرين تمتلك تجربة مثالية في رياضة فنون القتال المختلطة وهي تسير في طريق تصاعدي نحو التطور الفني والإداري، إضافة إلى أن البحرين تمتلك قاعدة كبيرة من المقاتلين من الطراز العالي ساهموا في رفع اسم وعلم المملكة عالياً في عدد من المحافل الدولية، كما أن الشيشان هي الأخرى تمتلك تجربة رائدة في هذه اللعبة، مشيراً إلى أهمية الاستفادة من التجربتين وبناء توأمة متميزة بين الجانبين قائمة على الاستفادة الفنية المباشرة لتطوير هذه اللعبة في كلا البلدين.

وأكد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة أن اهتمام الرئيس الشيشاني برياضة فنون القتال المختلطة محل اعتزاز من قبل الأسرة الرياضية الشيشانية بشكل عام وأسرة رياضة فنون القتال المختلطة والدفاع عن النفس على وجه الخصوص، مشيداً بجهوده المبذولة في خدمة الرياضة الشيشانية على جميع الأصعدة حتى بات منتسبوها يحققون الإنجازات المتميزة في مختلف البطولات.

وأشار سموه أن حضور الرئيس الشيشاني يأتي ضمن إطار حرصه على إنجاح كافة الأحداث الرياضية التي تقام في جمهورية الشيشان وأن اللفتة الكريمة من قبله بحضور المباراة النهائية كان لها انعكاس إيجابي كبير على نجاح البطولة وإظهارها بالمستوى المشرف وبالشكل الذي عكس لضيوف جمهورية الشيشان من مختلف قارات العالم الإشراقة الجميلة للرياضة الشيشانية وما تعيشه من ازدهار وتقدم رياضي.

وأشاد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بالإجراءات التنظيمية والإدارية التي اتخذتها اللجان العاملة في البطولة والتي أكدت الإمكانيات الكبيرة للكوادر الشيشانية وقدرتها الواضحة على التصدي لأعباء استضافة مختلف البطولات الرياضية، متمنياً سموه للحركة الشبابية والرياضية الشيشانية المزيد من التقدم والازدهار وتحقيق أبطالها للإنجازات المتميزة في مختلف البطولات.