أشاد سمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية بالجهود والمتابعات التي تؤديها مختلف الجهات الأمنية لتدعيم وترسيخ دعائم الأمن والطمأنينة في ربوع المحافظة الجنوبية، مؤكداً سموه أهمية تضافر الجهود لقراءة ودراسة مؤشرات الأحوال الأمنية والتنبؤ بمعالجتها عبر وضع الاحتياطات الوقائية التي تضمن عدم حدوثها أو عدم تكرار حصولها.

جاء ذلك، خلال ترؤس سموه للاجتماع اللجنة الأمنية الثاني بالمحافظة الجنوبية، حيث جدد سموه خلال الاجتماع تأكيده على وضع احتياجات وأولوية متطلبات اللجنة الأمنية في المقام الأول أيماناً من سموه بالأهمية البالغة الذي يشكلها عنصر الأمن في استقرار وازدهار المجتمع.

وأشار سموه، إلى الدور الحيوي الذي يوازيه على الجانب الآخر والمتضمن توعية المجتمع بمهام وواجبات رجال الأمن وتعاونهم المطلوب لتحقيق الشراكة المجتمعية المتبادلة.

وبحث سمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة خلال الاجتماع المواضيع الأمنية المدرجة على جدول الأعمال والتي تناولت في مقدمتها متابعة توجيهات وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، بشأن مشروع تركيب الكاميرات الأمنية إلى جانب استعراض عدد من الدراسات التحليلية المتمثلة بالأحوال الأمنية بالمحافظة المعد من قبل مديرية شرطة المحافظة الجنوبية وعدد من التوصيات بشأنها.

كما تم تناول مستجدات ما تم تنفيذه من إجراءات سلامة عامة في شارعي 16 ديسمبر وخليج البحرين، حيث وجه سمو محافظ المحافظة الجنوبية أعضاء اللجنة إلى ضرورة تنفيذ توجيهات وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة في الحفاظ على مستوى الجاهزية الأمنية العالية للتكيف مع مختلف الظروف والحالات اليومية.