أكد نائب رئيس اتحاد الكرة للشؤون الفنية، رئيس لجنة المنتخبات الشيخ خالد بن سلمان آل خليفة إن مهرجان الاتحاد لاكتشاف المواهب لمواليد العامين 2006 و2007، والذي يقام يومي الجمعة والسبت على الملاعب الخارجية 2 التابعة للاتحاد، تأتي ضمن الخطة الموضوعة لبناء منتخبات مستقبلية للفئات العمرية.

وأشار إلى أن إدارة المنتخبات وضعت ضمن أبرز أهدافها واستراتيجياتها زيادة الاهتمام بقطاع منتخبات الفئات العمرية عبر البناء المبكر للفرق الوطنية، تحضيرا لمشاركاتها واستحقاقاتها الخارجية في المدى البعيد.

وقال إن مواليد العامين 2006 و2007 ستكون لهم فرصة المشاركة في التصفيات الآسيوية بدءا من فئة الناشئين ووصولا للفئات الأعلى بالتدرج مع تقادم السنين، وفقاً لبرنامج خاص سيعد بعد تكوين المنتخب.

ولفت إلى أن المهرجان سيكون فرصة للاطلاع على المواهب المختلفة في الأندية، ومحاولة تطويرها بالشكل الذي يخدم عمل المنتخبات الوطنية والأندية المحلية بما ينعكس بالإيجاب على مستوى العموم لكرة القدم البحرينية.

وشدد على أهمية المهرجان في كونه يستهدف أهداف بعيدة المدى، والتي تخدم في المقام الأول والأخير التطوير الفني للمنتخبات الوطنية.

وأوضح أن الاتحاد كون لجنة اختيار الموهوبين في المهرجان من أعضاء الأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية والمحاضرين الآسيويين المعتمدين والمحاضرين المحليين، معرباً عن ثقته في الكوادر ذات الخبرة والاختصاص في المجال المذكور.

وأكد الشيخ خالد بن سلمان أن المشاركة الواسعة من قبل الأندية المنضوية تحت مظلة الاتحاد في المهرجان تعكس حس المسؤولية العالي من قبل الأندية في التعاون مع الاتحاد نحو الهدف المنشود عبر المشاركة في البرامج التطويرية، مقدراً دورها البارز في رفد المنتخبات الوطنية.

وسيقام المهرجان خلال الفترة المسائية من 4:30 وحتى 7:30، وسيحظى كل فريق مشارك بلعب 7 مباريات توزع كل مباراة على شوطين مدة كل واحد منهما 10 دقائق.

وعقد الخميس الاجتماع التنسيقي مع ممثلي الفرق المشاركة، وشهد توضيح وبيان أهداف المهرجان، بالإضافة إلى استعراض لوائح المشاركة.