تتم شركة الزامل للخدمات البحرية أربعين عاماً على إنشائها، حيث تأسست شركة الزامل للخدمات البحرية عام 1977م للعمل في مجال تملك وتشغيل وصيانة وإصلاح السفن المتخصصة في خدمة حقول البترول البحرية، وقامت بتأجيرإحدى سفنها لشركة أرامكو السعودية، ومنذ ذلك التاريخ قامت الشركة بزيادة عدد سفن أسطولها ببناء وشراء العديد من السفن وتأجيرها لشركة أرامكو.

وتمكنت الشركة في عام 1984م من الفوز بعقد لمدة 10 سنوات لتشغيل وإدارة أحواض الملك فهد لإصلاح السفن ومستودعات البضائع بميناء الملك عبد العزيز بالدمام، وفازت في عام 1999م بعقد إدارة الملاحة والإرشاد بميناء الملك عبد العزيز شاملة تشغيل الوحدات البحرية وترسانة صيانتها.

وأدخلت شركة الزامل في عام 2002م صناعة بناء السفن للمملكة بتحويل ترسانة الدمام لترسانة بناء وإصلاح سفن والاستثمار في بناء وحدات بحرية مساعدة انضمت لأسطولها المتنامي ولسفنها العاملة لدى أرامكو، إضافة إلى وحدات بحرية أخرى لخدمة ميناء الدمام.

وأما في عام 2004م وبعد نجاحها في تأسيس خدمة بناء السفن بالسعودية، بدأت شركة الزامل في بناء أحدث السفن التي تدار بالكهرباء والديزل وسفن أخرى من تصميم شركة "رولز رويس" البحرية، من خلال نقل التكنولوجيات الحديثة لبناء النوعيات المتطورة من السفن. كما قامت ببناء سفن بقدرات عالية متعددة الاغراض مزودة بمعدات الغوص ومركبات غوص آلية تعمل بالتحكم الالي. ونجحت الشركة أخيراً في بناء مجموعة سفن لحرس الحدود الكويتي وهى أول سفن يتم تصديرها خارج المملكة وكانت قد تمكنت من الفوز بهذا العقد بعد منافسة شرسة مع 20 ترسانة عالمية.

يذكر أن شركة الزامل للخدمات البحرية قد استثمرت البلايين من الريالات لردم البحر وإنشاء ترسانة بحق الانتفاع علي مساحة 230000 متر مربع داخل ميناء الدمام، وقامت ببناء أحدث ترسانة لبناء وإصلاح السفن بالشرق الأوسط والخليج العربي بالتعاون مع "رولز رويس" و"تي تي اس"، واستثمرت أيضاً في تطوير تطوير ترسانة ميناء جدة الإسلامي. إضافة إلى استثمارها ملايين الدولارات في إنشاء نواة لمركز تصميم للسفن مزود بأحدث البرامج واجهزة الحاسبات الإلكترونية، إلى جانب الاستثمار في تكوين وتدريب الكوادر المتخصصة في بناء وإصلاح السفن و"سعودة" بعض القطاعات.

ويعتبر الدخول لهذا المجال تكاملاً طبيعياً لمساندة التوسع في عدد وحدات الأسطول المملوك للشركة وضمان الصيانة والإصلاح والتطوير داخل المملكة للسفن وحفارات البترول البحرية وأساطيل حرس السواحل والقوات البحرية السعودية وللبحريات الأخرى بالخليج العربي.

وقامت ترسانات الشركة بالدمام ببناء 50 سفينة ووحدة بحرية حتى الآن، منها 26 سفينة تم ضمها لأسطول الشركة لخدمة حقول البترول البحرية وتعمل جميعها مع شركة أرامكو ضمن أسطول سفن الشركة الذي وصل إجماليه إلى 79 سفينة ووحدة بحرية، بالإضافة إلى 20 وحدة بحرية تم بناؤها لكل من القوات البحرية ومؤسسة الموانئ السعودية لخدمة موانئ الدمام، وضبا ، والجبيل ورأس الخير، علاوة على واحدة للقطاع الخاص السعودي وأربعة سفن حديثة تم بناؤها للتصدير لحرس السواحل الكويتية.

وعلى المستوى الوطني تبذل الشركة مجهوداً كبيراً لإنجاح مبادرة "اكتفا " التي أطلقتها أرامكو طبقاً لتوجهات الدولة نحو رؤية 2030، الرامية لتنويع الاقتصاد المحلي، وتعمل الشركة حالياً على إدخال خامات ومكونات محلية الصنع لاستخدامها في الصناعات البحرية وبناء السفن الجديدة ولإصلاح السفن وحفارات البترول البحرية. كما تعمل الآن على تعميق الصناعة بإشرك الشركات السعودية الصناعية في تصنيع المكونات والتجهيزات اللازمة لهذه الصناعة محلياً.

وتركز الشركة حالياً على تسويق خدمات إصلاح السفن وحفارات البترول البحرية وسفن خدمة حقول البترول البحرية محلياً للشركات العاملة مع شركة أرامكو بالسواحل الشرقية والغربية للمملكة وهناك محاولات للدخول إلى بناء السفن الحربية للقوات البحرية الملكية السعودية وحرس الحدود والاعداد لصيانتها وإصلاحها محلياً.

وعلى مر السنوات من 2002 إلى وقتنا الحالي ازداد عدد ترسانات الزامل من ترسانة واحدة إلى أربعة ترسانات بإضافة ترسانة جدة وترسانة رأس تنورة.

أما في مجال الخدمات البحرية، فقد نما أسطول الشركة من سفينة واحدة عام 1977 إلى 79 سفينة ووحدة بحرية متخصصة لخدمة حقول البترول البحرية بعد انضمام أضخم وحدة بحرية للأسطول هذا الشهر Zamil LB2 .

وتنوعت الخدمات لدى شركة الزامل لتتضمن خدمات الصيانة للمنشآت البحرية فوق سطح البحر وتحته، وقامت بإنشاء شركة مشتركة متخصصة لخدمات الغوص مع شريك عالمي وأخرى بالامارات لتطلق خدماتها بالخليج العربي والشرق الأوسط.

"Zamil LB2" وحدة بحرية عملاقة

تسلمت شركة الزامل للخدمات البحرية يوم 5 أكتوبر وحدتها البحرية العملاقة الجديدة "ZAMIL LB2المنصة العائمة المتحركة لصيانة المنشآت البحرية فور وصولها من الصين على متن سفينة متخصصة لنقل المنشآت البحرية الضخمة عبر المحيطات وتراكت الوحدة البحرية على رصيف ترسانة الزامل بميناء الملك عبد العزيز بالدمام بمعاونة قاطرات الميناء.

وهذه الوحدة هي أكبر وحدة بحرية تمتلكها شركة الزامل وفي نفس الوقت أكبر وحدة بحرية سعودية لخدمة حقول البترول البحرية بالمملكة.

والمنصة العائمة ذاتية الحركة ومزودة بأربعة أرجل عملاقة ارتفاع كل منها 92 متراً وبقطر 3و3 مترا. ومنشآت السطح بها كبائن وخدمات إعاشة كاملة لطاقم من 150 فردا، علاوة على قاعدة للهليكوبترواواناش ضخمة حمولة 200 طن و20 طن، وهي مزودة بأحدث المعدات البحرية ونظم التحكم من خلال الأقمار الصناعية ومحركات بحرية توفر سرعة 6 عقدة بحرية للتحرك ذاتيا، ومساحة السطح 1100 متر مربع وطول الوحدة 84 متراً وعرضها 38 مترا والغاطس 3 أمتار، وهي مصنفة بشهادات صلاحية من هيئة تصنيف السفن الأمريكية.