سجل الائتمان المصرفي الممنوح للقطاع الزراعي في السعودية قفزة في نموه بنسبة 13.92% منذ بداية العام الحالي، حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي، بحسب صحيفة الاقتصادية.

وبلغ حجم الائتمان الممنوح للقطاع نحو 14.55 مليار ريال (3.8 مليار دولار) مقارنة بـ 12.77 مليار ريال بنهاية العام الماضي 2016، وبفارق بلغ نحو 1.77 مليار ريال، في حين سجل نموا بنحو 1.14 في المائة مقارنة بالربع المماثل من العام الماضي، وكذلك فإن نمو الائتمان في الربع الثالث مقارنة بسابقه بلغ نحو 4 في المائة.

وسجل حجم الائتمان المصرفي للقطاع الزراعي أعلى مستوياته على الإطلاق، حيث كان أعلى مستوى سابق عند 14.39 مليار ريال بنهاية الربع الثالث من العام الماضي، حيث تمت زيادة بنحو 164.2 مليون ريال مسجلا بذلك أعلى مستوى على الإطلاق.

كذلك ارتفع استحواذ القطاع الزراعي من إجمالي حجم الائتمان المصرفي إلى نحو 1.04 في المائة، مقارنة بـ 0.9 في المائة بنهاية العام الماضي، إذ شكل القطاع الزراعي النسبة الصغرى من حجم الائتمان، مقارنة ببقية القطاعات الممنوحة.

وكان القطاع الزراعي، سجل نموا في معدلات الإقراض وللربع الثالث على التوالي حيث نما خلال الربع الأول من العام الحالي بنحو 7.9% على أساس سنوي، فيما سجل نموا في الربع الثاني بنحو 2.87% ونحو 1.14% في الربع الثالث، ليكون بذلك مقدار الزيادة في حجم الإقراض نحو 1.77 مليار ريال منذ مطلع هذا العام حتى نهاية الربع الثالث.

في حين بلغ معدل نمو الإقراض في عام 2016 نحو 15.3%، فيما سجل نموا سلبيا بحجم الائتمان خلال عام 2015 بنسبة 3.4%.

يذكر أن حجم الائتمان المصرفي الممنوح قد بلغ في نهاية الربع الثالث نحو 1.408 تريليون ريال، ليسجل نموا سلبيا بنحو 1.48% مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي، حيث تأثر بتراجع الإقراض لقطاع التشييد والبناء وكذلك القطاع الصناعي.