فند الجراح الصيني شياوبينغ رن ما نشر عن نجاح عملية زراعة رأس في جثة، والتي أجراها الجراح الإيطالي سيرجيو كانافيرو.

وتفيد صحيفة ديلي ميل بأن الجراح الصيني يرى أنه لا يمكن اعتبار زراعة رأس في جثة "عملية جراحية"، بل يجب اعتبارها مجرد نموذج للتدخل الجراحي الحقيقي. لذلك من السابق لأوانه الحديث عن نجاح ما في هذا المجال، قبل زراعة الرأس في جسم إنسان حي.

وأضاف الجراح الصيني قائلا: "حتى الآن، لا نعلم كيف ستجري هذه العملية، لذلك لا يزال أمامنا الكثير من العمل".

ويذكر أن الجراح الإيطالي سيرجيو كانافيرو أعلن سابقا أن أول عملية جراحية لزراعة الرأس أجريت في الصين، واستمرت 18 ساعة، تم خلالها ربط العمود الفقري والأعصاب والأوعية الدموية.

وفي حديث لوكالة "تاس"، أعلن كانافيرو بأن مرحلة نقل الرأس قد انتهت بالنسبة له شخصيا، ويخطط للعمل في مجال زراعة الدماغ.