قالت فومزيلي ملامبو لكوكا وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة إن الأمم المتحدة ستشارك جنباً إلى جنب مع حكومة البحرين في برامجها التنموية الهادفة والطموحة.

وأشادت لكوكا بالإنجازات والمكتسبات التي حققتها المرأة البحرينية في مختلف المجالات، من خلال تبوئها مناصب قيادية وريادية في البحرين بعد أن تلقت التعليم العالي، معربة عن أملها في أن ترى نساء بحرينيات أكثر في هذه المناصب.

وعبرت لكوكا في تصريح لوكالة أنباء البحرين (بنا) على هامش افتتاح المكتب التنسيقي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في البحرين الأربعاء، عن اعتزازها بافتتاح المكتب الذي يعني وجوداً رسمياً للمنظمة بالمملكة فيما يخص المرأة.

وأوضحت أن افتتاح مكتب الأمم المتحدة للمرأة في البحرين يتزامن مع الحملة العالمية للقضاء على العنف ضد المرأة. وتستمر الحملة التي بدأت في 25 نوفمبر حتى 10 ديسمبر الحالي.

ولفتت وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة إلى أنها ستناقش خلال زيارتها البحرين مختلف المواضيع مع الجهات المعنية بشأن كيفية العمل يداً بيد للقضاء على العنف ضد المرأة، معربة عن فخرها بما أبدته حكومة البحرين من استعداد وجاهزية للعمل مع الأمم المتحدة من خلال وضع قاعدة بيانات وإحصائيات العنف الأسري، التي ستساعد بشكل فعال في القضاء على العنف من خلال معرفة أسبابه ووضع الحلول المناسبة للقضاء عليه، مشددة على أن وجود الأمم المتحدة في البحرين يأتي من منطلق الشراكة التامة.