أشاد وزير الاسكان باسم بن يعقوب الحمر بزيارة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى إلى المحافظة الجنوبية والالتقاء بأهالي المنطقة، إذ عبر الوزير عن سعادته بتسمية اسم المدينة السكنية باسم (مدينة خليفة) تكريماً وتقديراً لسمو رئيس الوزراء الموقر على جهوده المقدرة في نهضة وتطور البحرين.

وأكد أن "زيارة جلالة الملك المفدى للمنطقة الجنوبية وافتتاح المشروع الإسكاني فيها يؤكد في الواقع استمرار دعم القيادة الرشيدة والحكومة للملف الإسكاني، و(مدينة خليفة) هي المدينة الخامسة يتم تنفيذها الآن من وزارة الإسكان، وتقع في موقع مميز جداً من البحرين، وحال اكتمال المدينة ستضم 700 وحدة سكنية ومساحتها 740 هكتاراً، ويفصلها شارع رئيسي يربطها بالقرى كلها في حدود عشرة كيلومتر".

وأشار إلى أن "مدينة خليفة مكتملة الخدمات التعليمية والصحية والترفيهية ومقسمة إلى 4 مراحل وشرعنا في تنفيذ المرحلة الاولى التي نتواجد فيها، وهي تضم 1600 وحدة سكنية ونماذج مختلفة منها وموزعة في مناطق مختلفة من هذه المدينة، وان نقف في المرحلة الأولى ونتوقع ان نستكمل تصاميم المرحلة الثانية من هذه المدينة مع الربع الأول من العام المقبل".

وأعرب عن أمله مع استكمال التصاميم الهندسية وتوافر الميزانيات اللازمة البدء في طرح مناقصة المرحلة الثانية مع صيف 2018 لنبدأ في سبتمبر من العام المقبل، والمرحلة الثانية من المدينة ستضم 1700 وحدة سكنية، والمرحلة الثالثة 1700 وحدة سكنية أيضاً، والمرحلة الرابعة في حدود 1000 وحدة متوقعاً الانتهاء من كل مراحل المدنية مع عام 2025 أو 2026 م، مؤكدا "أننا استهدفنا نفس المعايير للموجودين على قوائم الانتظار ووصلنا في الجنوبية في المنطقة حتى عام 2004 -2005 م".