أكد محافظ المحرق سلمان بن هندي المناعي أن المحافظة تضع من ضمن أولوياتها المحافظة على الإرث البحريني الجميل الذي يجسد حضارة البحرين والمحرق بالذات، وتدعم كل من يهتم بالماضي الجميل، حيث دعا إلى احتضان المتاحف المنزلية وتقديم الدعم لها.

جاء ذلك، خلال زيارته لمتحف علي مساعد المنزلي بمعية عدد من رجال ووجهاء المحرق، إذ اطلع على مقتنيات المتحف التراثية التي تجسد مراحل متنوعة من الماضي العريق لمملكة البحرين وأهلها.

فيما ثمّن مساعد زيارة وافتتاح المتحف من قبل محافظ وأهالي المحرق، مشيراً إلى أنه شارك في العديد من المعارض في مختلف الدول وحصل على العديد من الشهادات التقديرية.

وطالب المحافظ الجهات المعنية سواء من وزارة الثقافة أو هيئة السياحة وأيضاً وزارة شؤون الإعلام بدعم المتاحف المنزلية التي تشتهر بها محافظة المحرق نظرا لما تمتلكه من مقتنيات ثمينة تؤكد على تاريخ وتراث البحرين والمحرق، مشيراً إلى أن أصحاب هذه المتاحف يشاركون في الفعاليات الخليجية والعربية والعالمية دون دعم رسمي، ويساهمون في رفع علم المملكة في تلك المحافل المعنية بالتراث، مشيراً إلى أهمية الاجتماع بجميع أصحاب المتاحف المنزلية وتشكيل لجنة رسمية تمهيداً لتقديم مختلف أنواع الدعم والرعاية.