أكد السفير السعودي لدى المملكة د. عبدالله بن عبدالملك آل الشيخ أنه ومنذ تولي صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى مقاليد الحكم، شهدت مملكة البحرين تطورات وإنجازات متنوعة في مجالات الديمقراطية والإصلاح السياسي والتنمية الاقتصادية والبشرية وحماية حقوق المرأة والطفل، على ضوء المشروع الإصلاحي الشامل في البلاد وما كفله من احترام للحقوق والحريات الأساسية والفصل بين السلطات، وتعزيز المشاركة الشعبية، في إطار دولة القانون والمؤسسات.

ورفع السفير السعودي أسمى آيات التهاني والتبريكات الى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، والى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، والى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء، والشعب البحريني بذكرى عيد الجلوس وتولي صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة مقاليد الحكم في البلاد والعيد الوطني للمملكة البحرين.

وعبر د. آل الشيخ في تصريحات لـ "بنا"، بهذه المناسبة عن فرحته الغامرة بالاحتفالات التي تشهدها البحرين، مؤكدا أن احتفالات البحرين بالأعياد الوطنية تعتبر احتفالات لنا جميعا سواء في مملكة البحرين أو في المملكة العربية السعودية وأن نحتفل بها اليوم مع اشقائنا في البحرين الشقيقة يؤكد على أننا شعب واحد وتعبيرا لعمق العلاقات والروابط الأخوية المتينة والراسخة ومتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين.

وقال السفير "على الصعيد الخارجي انتهجت مملكة البحرين سياسة خارجية متوازنة وفاعلة، تضع المصلحة الوطنية على رأس أولوياتها، وتحرص على دعم كل ما فيه رفعة الأمة العربية والإسلامية وتشجيع وحدتها وتكاملها بما يحقق مصالح شعوبها، مبرزة أهمية التعاون بين الدول والشعوب في إطار الالتزام بأسس ومبادئ الشرعية الدولية واحترام سيادة الدول الأخرى ومنع التدخل في شؤونها الداخلية"، مؤكدًا ان مملكة البحرين في عهد جلالة الملك المفدى وصلت إلى مكانه مرموقة بين دول العالم واحتلت مكانة كبيرة في المحافل الإقليمية والدولية.

وأشار السفير الى أن المملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعبا تعتز بهذه المناسبة المجيدة والعزيزة على قلوب الجميع، وتشارك القيادة والحكومة والشعب البحريني الشقيق، بهذه المناسبة الوطنية.