كويتا - (وكالات): قتل 8 اشخاص وجرح 30 في هجوم انتحاري تبناه تنظيم الدولة "داعش"، على كنيسة في مدينة كويتا في جنوب غرب باكستان خلال قداس الاحد، قبل اسبوع على الاحتفال بعيد الميلاد حسب ما اعلنت الشرطة.

وافاد اكبر حريفال المسؤول في اقليم بلوشستان وعاصمته كويتا عن سقوط امراتين بين قتلى الاعتداء على الكنيسة التابعة لطائفة "الميثوديست" البروتستانتية. واعلنت الشرطة ان عددا من الجرحى حالهم خطرة.

واعلن مسؤولون ان قوات الامن اعترضت انتحاريا خارج الكنيسة وقتلته، لكن الانتحاري الثاني تمكن من عبور المدخل الرئيسي للكنيسة وفجر نفسه. وقال قائد شرطة الاقليم معظم جاه ان "الشرطة تحركت بسرعة ومنعت المهاجمين من دخول الردهة الرئيسية". وصرح المسؤول في الدفاع المدني اسلام تارين ان كل مهاجم حمل 15 كلغ من المتفجرات وقنابل يدوية.

وتبنى تنظيم الدولة "داعش"، الاعتداء في بيان مقتضب نشرته وكالته "اعماق".

وقال وزير داخلية الاقليم سرفراز بوغتي ان نحو 250 شخصا يشاركون عادة في قداس الاحد، الا ان العدد ارتفع الى نحو 400 شخص نظرا لاقتراب عيد الميلاد.