في عصر التكنولوجيا، أصبحت الأجهزة الإلكترونية وأبرزها الهواتف الذكية محط اهتمام كلّ سكان العالم، وهذا ما أثبته هذا الموظف الصيني.

فأثناء احتراق معمل لتصنيع النرجيلة في شرق الصين، وفي وقتٍ هرع فيه جميع العاملين للخروج منه وإنقاذ أنفسهم، أصرّ أحدهم لعلى العودة إليه وسط النيران المشتعلة بعدما نسي هاتفه بداخله.

وتمكّن الموظف من إنقاذ هاتفه إلا أنه خرج من المعمل مشتعلاً من رأسه حتى قدميه، وبسرعة أنقذه رفاقه ونجحوا بإطفاء الحريق.

وبعدها، تمّ نقل العامل إلى مستشفى للمعالجة من حروق درجة ثالثة نالت من معظم جسمه تقريبا