واشنطن - (أ ف ب): نقل البيت الأبيض مساء الجمعة عن طبيب الرئيس الأمريكي أن دونالد ترامب البالغ الحادية والسبعين من العمر هو "بصحة ممتازة"، وذلك إثر أول زيارة طبية يجريها الرئيس منذ وصوله إلى السلطة قبل نحو عام.

وقال الطبيب روني جاكسون الذي كان مسؤولاً أيضاً عن فحوص الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما إن "الزيارة الطبية للرئيس "ترامب" اليوم إلى المستشفى العسكري الوطني في والتر ريد كانت ناجحة بشكل استثنائي".

وأضاف الطبيب أن ترامب "بصحة ممتازة وأنا أتطلع" إلى إبلاغ الجمهور بذلك.

وقد اقتصر الكشف الطبي على وزن ترامب وضغط الدم ومستوى الكوليسترول لديه، في حين أن منتقديه يتساءلون علناً عن صحته النفسية.

والرئيس الأمريكي ليس ملزماً بالخضوع لفحص طبي أو بأن يعلن عن نتائج فحوضه الطبية أمام الجمهور. لكن الإعلان عن هذه النتائج أصبح تقليداً قام به أيضاً أسلاف ترامب.

ولاتزال هناك تساؤلات حول استقرار ترامب العقلي، خصوصاً بعد صدور الكتاب المثير للجدل للصحافي مايكل الذي أكد فيه مؤخراً أن المحيطين بترامب يشككون بقدرته على الحكم.