استقبلت هالة الأنصاري الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة في مقر المجلس بالرفاع عضوات وفد مجلس النواب المصري النائبة دعاء الصاوي يوسف سليمان والنائبة شيرين عبدالعزيز بيومي القشاش بمناسبة زيارتهم لمملكة البحرين، بحضور عضوات المجلس النيابي في البحرين.

وخلال اللقاء أشادت الأنصاري بمستوى العلاقات والتعاون القائم بين البلدين الشقيقين وخصوصاً في مجالات المرأة، معربة عن تقديرها لما تشهده المرأة المصرية من مكانة رفيعة تعكس عراقة تجربتها على صعيد تقدم المرأة.

وقدمت الأنصاري للوفد البرلماني المصري عرضاً حول مسرة عمل المجلس الأعلى للمرأة برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى، مشيرة إلى المكتسبات التي تحققت للمرأة البحرينية منذ انطلاق المشروع الإصلاحي لحضرة صاحب الجلالة العاهل المفدى.

وعرضت جانبا من البرامج والمشاريع التي ينفذها المجلس في إطار الخطة الوطنية لاستراتيجية نهوض المرأة البحرينية وما أحدثته هذه الخطة من نقلة نوعية على صعيد تحقيق الاستدامة في تقدم المرأة البحرينية.

واطلعت الوفد الزائر على تكامل جهود الوطنية في مجال تطوير المنظومة التشريعية والخدمات المقدمة للمرأة التي تساهم في تحقيق الاستقرار الأسري، ومن بينها صدور قانون الأسرة وإنشاء محاكم الأسرة وتفعيل مكتب التوفيق الأسري وصدور قانون الحماية من العنف الاسري والاستراتيجية الوطنية لحماية المرأة من العنف الاسري.

وأكدت أهمية دور السلطة التشريعية في متابعة تنفيذ التشريعات الوطنية وتفعيل أدواتها الدستورية لمتابعة إصدار وتنفيذ القرارات الوزارية اللازمة، مشيرة إلى التعاون القائم بين المجلس الاعلى للمرأة والسلطة التشريعية في اطار اللجنة التنسيقية المشتركة واللقاءات التشاورية بين الجهتين.

وأشارت إلى ارتفاع نسبة حضور المرأة البحرينية في مواقع صنع القرار ومشاركتها الفاعلة في الحياة العامة والشأن السياسي، وخصَّت بالذكر حضور المرأة البحرينية الفاعل على رأس الهرم التشريعي في مجلسي الشورى والنواب، مشيرة إلى صدور أمر ملكي سامي في العام 2014 يضمن أن يكون تمثيل المرأة تمثيلاً مناسباً في مجلس الشورى، حيث بلغ عدد عضوات مجلس الشورى تسع عضوات بنسبة تمثيل بلغت 22.5% من إجمالي الأعضاء، فيما وصل عدد النائبات في مجلس النواب إلى ثلاثة نائبات يمثلن 8% من إجمالي الأعضاء.

من جانبهم أبدى أعضاء وفد البرلمان المصري إعجابهم بنجاحات المجلس الأعلى للمرأة برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى، منوهين بما تحظى به المرأة البحرينية من اهتمام وتقدير يعكس تواجدها وحضورها في مختلف المواقع وعلى كافة الأصعدة.

وأشاد الوفد الزائر بما تشهده العلاقات المصرية - البحرينية في الوقت الحاضر من نمو متسارع، ومن بينها العمل المشترك على دعم قضايا المرأة العربية، معربين عن الاستعداد الدائم لتبادل الخبرات في مجال التشريعات الخاصة بالمرأة وتفعيل التعاون مع المجلس الأعلى للمرأة على كافة الأصعدة.