مدد مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، عقد لاعب خط وسطه الإسباني خوان ماتا لعام إضافي، وذلك بحسب ما كشف مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، مما يعني استمراره في صفوف النادي حتى سنة 2019.

وقال مورينيو، الثلاثاء، لدى سؤاله عن تمديد عقد ماتا من عدمه: "نعم، لقد حصل الأمر، الأسبوع الماضي أو شيء من هذا القبيل".

وكان ماتا في الأشهر الستة الأخيرة من العقد، الذي وقعه مع يونايتد عام 2014، حين التحق به من الغريم اللندني تشلسي، لكن العقد يتضمن بنداً يسمح لفريق "الشياطين الحمر" بالاحتفاظ به لعام إضافي.

وقرر النادي الشمالي تفعيل هذا البند، مما يعني أن اللاعب البالغ 29 عاماً سيبقى في "أولد ترافورد" حتى 2019.

وكان هناك تخوف من أن ينتهي مشوار ماتا مع يونايتد في ختام الموسم، لا سيما بوجود مورينيو، الذي يمضي موسمه الثاني مع "الشياطين الحمر"، وذلك لأن الإسباني ترك تشلسي عندما كان البرتغالي مدربا للنادي اللندني.

وتعززت إمكانية رحيل ماتا في نهاية الموسم بعد التعاقد مع التشيلي أليكسيس سانشيز من أرسنال، إلا أن مورينيو أكد أن "ماتا مهم للغاية. عندما قدمت إلى هنا قبل عام ونصف قالوا: ماتا أمام مأزق، أمام مأزق، أمام مأزق. لكن ها هو الآن يحصل على تمديد لعام إضافي".

وتابع: "إنه لاعب مهم بالنسبة إلي، لاعب مهم بالنسبة إلى النادي، لاعب مهم بالنسبة إلى اللاعبين الآخرين".