* التحالف يحذر من سياسة تجنيد ميليشيات الحوثي للأطفال

* 6 آلاف طفل جندتهم ميليشيات إيران باليمن

دبي - (العربية نت): أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن "إعادة الأمل" بقيادة المملكة العربية السعودية العقيد الركن تركي المالكي أن "ميليشيات الحوثي استهدفت السعودية بـ95 صاروخا باليستيا منذ بداية الحرب". وأضاف في مؤتمر صحافي، الإثنين، أن "الميليشيات تحرق شاحنات وقود مملوكة لمواطنين يمنيين". واتهم المالكي الميليشيات الحوثية "باستهداف الممتلكات العامة في اليمن".

واستعرض المالكي، عبر شاشة في قاعة المؤتمر، صوراً ومقاطع فيديو لعمليات ضد الحوثيين في الحدود.

وقال إن "عملياتنا أوقعت قتلى وسط الميليشيات بينهم 6 قيادات حوثية كبيرة".

وأضاف أن "التحالف يعمل مع الأسرة الدولية لوقف تجنيد الميليشيات للأطفال"، مشيراً إلى "تجنيد الحوثيين لأطفال من جنسيات غير يمنية للقتال معهم".

وأوضح أن "الانقلابيين في اليمن مازالوا يستغلون الأطفال للزج بهم في المعارك، مما يمثل انتهاكاً للقانون الدولي"، محذرا من "سياسة تجنيد ميليشيات الحوثي للأطفال".

وذكرت تقارير أن نحو "6 آلاف طفل جندتهم ميليشيات إيران باليمن".

وأكد المالكي، الاستمرار في خطة إيصال المساعدات لليمنيين، قائلا إن الفترة المقبلة ستشهد المزيد من إيصال المساعدات لليمنيين، كأحد الأهداف الرئيسية لخطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن التي ينفذها التحالف.

وذكر المالكي أن "التحالف يسعى لزيادة عدد المستفيدين من الإغاثة الإنسانية في اليمن".

وأضاف المتحدث أن "منافذ الإغاثة البرية والبحرية مفتوحة جميعها إلى اليمن"، معلناً أن "3 اتفاقات ستوقع بين مركز الملك سلمان ومركز إسناد والمنظمات الدولية بشأن اليمن".

وأكد "تدفق المساعدات الإنسانية من جميع الموانئ إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة الشرعية"، مشيراً إلى "إصدار أكثر من 18 ألف تصريح للمساعدات الإنسانية في اليمن".

وأضاف المالكي أن "التحالف سيعمل مع الحكومة اليمنية على التأكد من نزاهة عمل منظمة "أوكسفام" في الداخل اليمني".

وقال إن "التحالف تصدى لمحاولات متكررة من عناصر الميليشيات للتسلل عبر حدود السعودية".