بادرت كلية البحرين التقنية (بوليتكنك البحرين)، للمشاركة في اليوم الرياضي، عبر تنظميها عدة فعاليات رياضية، احتضنها حرم الكلية الكائن في مدينة عيسى، وشارك فيه جميع منتسبيها، في خطوة تهدف البوليتكنك من خلالها إلى تعزيز مبدأ الشراكة المجتمعية وتفعيله باستمرار في مختلف المناسبات.

واشتملت الفعاليات الرياضية على "المشي الجماعي" بمشاركة أعضاء الإدارة التنفيذية والموظفين، وأعقبت ذلك مسابقات رياضية مختلفة، تضمنت شد الحبل، وسباق التتابع، وكرة القدم، وكرة الطائرة، والبلياردو وتنس الطاولة، والتي أثرت قيم الصداقة والوحدة بين أعضاء بوليتكنك البحرين.

وقال الرئيس التنفيذي لبوليتكنك البحرين الدكتور جيف زابودسكي: "إن البوليتكنك أخذت على عاتقها مهمة تشجيع منتسبيها على الاهتمام بصحتهم ومزاولة التمارين الرياضية بانتظام، ولأجل ذلك حرصت من بداياتها على توفير مركز للصحة والسلامة يضم عدة صالات رياضية للسيدات والرجال، وقاعة متعددة الأغراض للرياضات الداخلية مثل كرة السلة والتنس وكرة الريشة، بالإضافة إلى ملعب كرة قدم في الهواء الطلق. كما وتحرص البوليتكنك على تنظيم أيام رياضية في كل فصل دراسي لطلبة الكلية وموظفيها الذين دائماً ما يبدون تفاعلاً في المشاركة والتعرف على الأنشطة الجديدة".

وأضاف: "كان الاحتفال باليوم الرياضي الوطني فرصة لتعزيز أهمية الرياضة والأنشطة البدنية وغرس الثقافة الرياضية التي تهتم ببناء الجسم والعقل بين المجتمع البحريني".

وفي الختام، توجه د.زابودسكي بجزيل شكره وتقديره لجميع الذين شاركوا في الإعداد والتنظيم والتحضير لمختلف الفعاليات التي اشتمل عليها اليوم الرياضي، ولجميع الذين بادروا بالمشاركة في الفعاليات وإنجاحها، متطلعاً في الوقت ذاته لاستمرار هذه الفعالية التي تشجع الجميع على ممارسة الرياضة، التي تعتبر مصدراً للطاقة الإيجابية، ودافعاً حقيقياً نحو الإنتاج والتنمية في جميع المجالات.