تقام الأربعاء المباراة الفاصلة لدوري الشركات والمؤسسات لكرة القدم والتي تجمع بين ألبا والكهرماء في تمام الساعة 4:45 مساءً. وتقام المباراة على ملعب نادي بابكو بعوالي.

وتحدد هذه المباراة الصعبة مصير لقب المسابقة الذي لم يحسم في مرحله السبع بسبب صعوبة المنافسة في الأمتار الأخيرة والتحولات التي أدت لتعادل الفريقين بالنقاط 14 نقطة لكليهما، وبالتالي اللجوء إلى مباراة فاصلة تحدد بطل المسابقة بحسب لوائح المسابقة.

واللقاء يعتبر فرصة للفريقين لإنقاذ الموسم وتحقيق البطولة بعدما خرجا من مسابقة الكأس، مما يعني أن هذا اللقاء سيطغى عليه نوع من الحساسية بسبب الضغوطات التي ستكون على لاعبي الفريقين.

فريق ألبا بقيادة المدرب محمد عدنان عمل بصورة على تجهيز لاعبيه خصوصاً من الناحية النفسية من أجل تجاوز المراحل الأخيرة من بطولتي الدوري والكأس والاستعداد لهذه المواجهة من أجل استعادة اللقب الذي فقده الموسم الماضي، وهو يعول على قدرات لاعبيه والإمكانيات العالية المدعمة بالخبرة.

في المقابل فريق الكهرماء بقيادة المدرب حمد التميمي الذي من الواضح تعامله بصورة رائعة مع إمكانيات الفريق في المراحل الأخيرة وارتفع فيه النسق والتطور الذي من خلاله استطاع الدخول في المنافسة على لقب الدوري قبل أن يخرج من الدور النصف نهائي من مسابقة الكأس والتي كانت لظروف الغيابات الاضطرارية، ويأمل التميمي في هذا اللقاء أن تكون لديه العناصر مكتملة، ويعول على قدرات رائعة من اللاعبين الذين لا تنقصهم الخبرة.