لندن- محمد المصري

يستعد القائمون على إدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لإدراج فترة راحة شتوية في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز بداية من الموسم المقبل.

وقد أخطر القائمون على إدارة البريميرليغ، الشبكات الناقلة للبطولة بأن جدول بث المباريات سيشهد تغييراً خلال الفترة المقبلة، في وثائق المناقصات التي حصلت عليها هيئات البث المحتملة. ومن المقرر أن يعلن في الأسبوع المقبل عن نتائج طرح حقوق البث التلفزيوني المحلي لمباريات الدوري الإنجليزي خلال الفترة ما بين عامي 2019 و2022.

وتهدف رابطة الأندية الإنجليزية من خلال هذا القرار التاريخي في وضع جدول مشابه للدوريات الأوروبية الأخرى.

فترة العطلة الجديدة

بحسب المراقبين ستكون العطلة الشتوية الجديدة في إنجلترا بعد الدور الثالث لبطولة كأس الاتحاد الإنجليزي، أي بدءاً من العطلة الأسبوعية الأولى في شهر يناير، ومن المقرر أيضاً أن يرتفع عدد المباريات التي يتم بثها في كل موسم إلى مائتي مباراة.

وأشار الاتحاد الإنجليزي في عقود البث إلى إمكانية وجود عطلة شتوية كما أدرج بندا يتيح له إلغاء إحدى جولات الإعادة في بطولة كأس إنجلترا.

ومن المنتظر أن تتخلى رابطة المحترفين الإنجليزية عن إقامة إحدى مرحلتي الدور قبل النهائي لبطولة كأس رابطة الأندية الإنجليزي، فيما تتخلى بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم عن جولات الإعادة، وذلك لتخفيف الضغط عن الجدول الزمني للمسابقات الكروية في إنجلترا.

هوية قاتلة

ولا تعد إشكالية العطلة الشتوية في الدوري الإنجليزي جديدة على الساحة، بل خضعت لنقاشات عديدة في الماضي، واعتبرها البعض سبباً في الأزمات التي تعاني منها الأندية الإنجليزية أوروبياً.

وربط كثيرون بين الإصابات المتكررة وازدحام الجدول الزمني للمسابقات في إنجلترا، حيث عادة ما تخرج الأندية الإنجليزية من المسابقات الأوروبية في فبرير "موعد منافسات مراحل خروج المغلوب" بسبب كثرة المباريات في ديسمبر ويناير مع عدم وجود راحة.