اسطنبول - (أ ف ب): اعتبرت تركيا أن قرار الولايات المتحدة نقل سفارتها في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس "مقلق للغاية" متهمة واشنطن بـ"القضاء" على آمال السلام.

وقالت وزارة الخارجية التركية "تعليقا على هذا القرار المقلق للغاية الذي اتخذته الولايات المتحدة، ستواصل تركيا، مع اكثرية المجموعة الدولية، الدفاع عن الحقوق المشروعة للفلسطينيين".

واضافت الوزارة في بيان ان هذا القرار "يظهر إصرار الادارة الامريكية على القضاء على الظروف المؤاتية للسلام، من خلال الاستخفاف بالقانون الدولي وقرارات مجلس الامن الدولي المتعلقة بالقدس".

واعلنت وزارة الخارجية الامريكية الجمعة ان سفارة الولايات المتحدة في اسرائيل، ستنقل من تل ابيب الى القدس في مايو، في الذكرى السبعين لقيام دولة الاحتلال.

ووصفت قيادة منظمة التحرير الفلسطينية الجمعة القرار الامريكي بأنه "استفزازي".

وحصل الاعلان الذي تم الجمعة بعد القرار الذي اتخذه في ديسمبر الماضي الرئيس الامريكي دونالد ترامب بـ "الاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لاسرائيل"، مخالفا بذلك اسلافه ومثيرا الانتقادات في كل انحاء العالم.

وبعد هذا الاعلان، تصدر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان تحرك الدول الاسلامية احتجاجا على القرار ونظم قمة في اسطنبول اعلنت خلالها منظمة التعاون الاسلامي القدس الشرقية "عاصمة للدولة الفلسطينية".

واتهمت وزارة الخارجية التركية الولايات المتحدة السبت بأنها "لم تسمع صوت ضمير المجموعة الدولية، او تجاهلته، وهذا اخطر".

ويأتي الانتقاد الذي وجهته انقرة فيما توترت العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا في الاشهر الاخيرة على خلفية خلافات حول سوريا خصوصا. كذلك تقيم انقرة علاقات حساسة مع اسرائيل التي ابرمت في 2016 اتفاقا لتطبيع العلاقات معها بعد سنوات من الفتور، لكنها لا تتوانى عن توجيه انتقادات للسياسة الاسرائيلية.