يتابع سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، سباق اليمامة للقدرة لمسافة 120 كيلومتراً والذي سيقام الأربعاء ضمن النسخة العاشرة لمهرجان سمو ولي عهد دبي للقدرة، برعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، بمدينة دبي الدولية للقدرة.

وينظم المهرجان العديد من السباقات حيث أقيم الإثنين سباق السيدات لمسافة 100 كلم، والثلاثاء سباق الإسطبلات الخاصة لمسافة 100 كلم، ويقام الأربعاء سباق اليمامة لمسافة 120 كلم وهو مخصص فقط للأفراس، ويختتم المهرجان بسباق ولي عهد دبي لمسافة 120 كلم دولي "نجمتان" الذي يقام السبت المقبل.

وكان سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قد وصل إلى دبي وتابع مراحل إجراء الفحص البيطري للجياد المشاركة في السباق كما التقى سموه الكوادر الإدارية والتنظيمية والتي بينت الاستعداد الأمثل لإقامة السباق وإخراجه بالشكل المتميز من كافة النواحي.

وسيشارك الفريق الملكي للقدرة في السباق بجواد واحد وذلك من أجل المشاركة في إنجاح السباق وإكساب الجواد والفارس خبرة إضافية تعينه في السباقات المقبلة وتمنحه الثقة من أجل الدخول بقوة في عالم سباقات القدرة.

وبهذه المناسبة، أشاد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة باهتمام سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بتنظيم مثل هذه السباقات الرائدة في رياضة القدرة، الأمر الذي يساهم في تحقيق التطور المنشود لهذه الرياضة في منطقة الخليج العربي، مؤكداً على أن جميع السباقات التي تقام في دولة الإمارات العربية المتحدة دائماً ما يكون النجاح التنظيمي حليفاً لها.

وأشار سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، إلى أن مشاركة الفريق الملكي في السباق الكبير يهدف إلى إنجاح السباق والتعرف على المستويات قبل المشاركة في البطولات الخارجية المقبلة، والتي من المؤمل أن تساهم في إعطاء الفارس المزيد من الخبرات في رياضة القدرة، مشيراً إلى أن مشاركة الفريق الملكي هي من أجل إنجاح السباق والتواجد مع الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة في مختلف ميادين رياضة القدرة.