يفتتح الأربعاء معرض البحرين الأول للوساطة العقارية 2018 تحت رعاية عصام بن عبدالله خلف وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، بمشاركة نخبة من العارضين المختلفين، حيث يحوز معرض البحرين للوساطة العقارية 2018 والذي ينظم للمرة الأولى في مملكة البحرين على اهتمام المستثمرين والباحثين عن العقار المناسب.

وينظم المعرض من قبل شركة "اكسبرشنز للاتصالات التسويقية" بالتعاون مع جمعية البحرين العقارية، وذلك في قاعة البحرين للمؤتمرات في فندق الكراون بلازا يومي الأربعاء والخميس 14-15 مارس الجاري.

ويضم المعرض مختلف العقارات الجاهزة والمتاحة في السوق البحريني بأسعار ومقاييس تلبي احتياجات الجميع في مكان واحد مما يسهل عملية التعامل مع العروض من العقارات، حيث يخدم المعرض شريحة هامة من المستثمرين في الاقتصاد المحلي، والمنتفعين من الخدمات السكنية، والكثير من المستثمرين الخليجيين، كما يوفر المعرض فرصة الالتقاء بمسوقي العقارات والسماسرة المعروفين إلى جانب مقدمي الخدمات المساندة التي يحتاجها أي مالك عقار.

ويهدف المعرض لتعزيز ثقافة العقار في مملكة البحرين وإلى تمكين جيل من البحرينيين المؤهلين لقيادة وتطوير القطاع العقاري، ولتطوير العاملين والخدمات في قطاع الاستثمار والوساطة العقارية، إلى جانب ودعوة جميع الجهات المعنية بتطوير وتنمية القطاع العقاري من عقارية ومزودي الخدمات المساندة تحت سقف واحد.

وفي هذا السياق صرحت أسيل المهندس، الأمين العام للمعرض والرئيس التنفيذي لشركة Expressions، الشركة المنسقة لإدارة وتسويق المعرض، قائلة: "تبلورت فكرة (معرض البحرين للوساطة العقارية 2018) قبل 3 سنوات في الوقت الذي تشهد فيه مملكة البحرين قفزات كبيرة في مجال العقارات تماشياً مع الرؤية الاقتصادية 2030 لمملكة البحرين والتي تدعم الاستثمار الاقتصادي في القطاعات الغير نفطية. وقد تمت دراسة الجدوى لفكرة المعرض، الذي يأتي ليقلص الفجوة بين العرض والطلب في سوق العقارات السكينة والتجارية المعروضة وليكون بمثابة منصة سنوية لالتقاء البائع والمشتري تحت سقف واحد."

ومن المتوقع أن يحظى المعرض بمشاركة كبيرة من قبل الأفراد والمؤسسات للتعرف على آخر العروض فيما يتعلق بالسوق العقاري.