أشادت الإدارة التنفيذية بشركة ألمنيوم البحرين "ألبا"، برؤية صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء في الاستثمار في قطاع الشباب البحريني الواعد من خلال برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية والذي مثل رؤية مهمة نحو تأكيد دور هذه الكوادر الشبابية العاملة في القطاع العام في المشاركة الفاعلة في فرص التطوير في هذا القطاع بالعمل على صقل ابداعاتها وتنمية الجوانب القيادية لديهم.

جاء ذلك لدى زيارة منتسبي برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية لشركة "ألبا" صباح الأربعاء الموافق 14 مارس 2018 حيث كان في استقبالهم نائب الرئيس التنفيذي علي البقالي، إلى جانب عدد من أعضاء الهيئة التنفيذية والإدارية بالشركة.

وخلال الزيارة التي قام بها منتسبو برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية لشركة "ألبا"، اطلعوا على مكانتها كإحدى كبرى شركات إنتاج الألمنيوم العالمية وإسهاماتها القيمة تجاه الاقتصاد الوطني والدور الحيوي الذي تتبوؤه الشركة في صناعة الألمنيوم على المستوى الدولي وإسهاماتها في دعم الاقتصاد الوطني، اذ كان لشركة "ألبا"، على مدى أربعة عقود، دوراً في تنويع الاقتصاد وتوفير فرص وظيفية أمام البحرينيين التي تعتمد عليها الشركة في مختلف عملياتها.

كما قدم السيد علي البقالي نائب الرئيس التنفيذي للشركة وعدد من المسؤولين فيها شرحاً حول برامج التطوير في الشركة والتي في مقدمتها مشروع توسعة الخط السادس الى جانب برامج التطوير والتدريب للكوادر العاملة فيها، وما توليه الشركة من اهتمام بالغ لمشاركة الطلبة والشباب الطموح بمعرفتها وخبرتها طوال السنوات.