أبدت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد تفاؤلا حيال الاقتصاد الصيني، قائلة: "لا داعي للقلق" بشأن النمو الذي حددته بكين بـ6,5% للعام 2018.

وستُمثّل نسبة النمو المحددة بـ6,5% تباطؤا حادًا مقارنة بالعام 2017 عندما وصل النمو الصيني إلى 6,9%.

وقالت لاغارد خلال مؤتمر صحافي في بوينس ايرس التي وصلت إليها الخميس: "أعتقد أنه يجب ألا نكون قلقين" بشأن تطور النمو الصيني.

وقالت: "كان لدى الصين نمو سريع جداً خلال سنوات عديدة، وقد حققت إنجازات رائعة حقاً من خلال إخراج مئات ملايين الأشخاص من الفقر في عقدَين".

وأضافت: "لقد أدى ذلك إلى تطور لم يكن متوقعا قبل سنوات قليلة".

وتابعت لاغارد: "نحن ننتقل من اقتصاد كان مغلقًا تماما إلى اقتصاد مفتوح كليا"، مشيرة إلى أنه "ثاني أكبر اقتصاد في العالم".

ووصلت لاغارد إلى الأرجنتين، الخميس، من أجل المشاركة يومي الاثنين والثلاثاء في اجتماع لوزراء مال ورؤساء البنوك المركزية في مجموعة العشرين.