شجع الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الفنزويليين، الجمعة، على تربية الدواجن في بيوتهم معتبرا إياها "زراعة حضرية" للتعويض عن النقص الحاد للمواد الغذائية، الذي تواجهه البلاد.

وفي شريط فيديو وضع على شبكات التواصل الاجتماعي بينما كان يجمع بيض الدجاج إلى جانب زوجته سيليا فلوريس في مكان غير محدد قال إنه مزرعته. وقال مادورو، الذي ظهر مرتديا قميصا بألوان العلم الفنزويلي والمرشح من جديد للانتخابات المبكرة في 20 مايو، إنه موجود في مزرعة يربي فيها "152 دجاجة" أتى بها من ولاية بورتوغيزا غربي البلاد.

وشدد مادورو قائلا: "إذا كنا أنا وسيليبا نفعل ذلك، فلماذا لا نستطيع جميعا أن نفعله؟ (..) نعم، تستطيع فنزويلا أن تفعل ذلك"، واعدا بمشاريع تهدف إلى التعويض عن البروتين في بلد يواجه نقصا على صعيد المواد الغذائية.

وفي سبتمبر الماضي، أطلق الرئيس الفنزويلي "خطة كونيخو" (الأرنب) من خلال تشجيع الفنزويليين على تربية الأرانب، ردا على "الحرب الاقتصادية"، التي تشنها كما قال، المعارضة وأوساط الأعمال المدعومة من الولايات المتحدة، للإطاحته به.

وأعلن وزير الزراعة، فريدي برنال، في الفترة الأخيرة "خطة السقف الأخضر"، التي تطبق كما قال في 23 مدينة وتهدف إلى زراعة الخضار على شرفات المنازل.