الجزائر - عبد السلام سكية

سجلت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات الجزائرية، 4181 حالة حصبة المعروفة محليا بالبوحمرون، حتى السبت الماضي، وتأسفت في بيان لها لتسجيل 6 وفيات منذ ظهور هذا المرض، منها 4 حالات في الوادي وحالة واحدة في ورقلة وحالة واحدة أخرى في بسكرة، جنوب البلاد. وذكرت أن المحافظات السابقة هي الأكثر تضررا من المرض.

وفيما يخص التلقيح، أوضحت وزارة الصحة أن "259000 شخص تم تلقيحهم حتى السبت الماضي".

وكانت وزارة الصحة قد أرسلت فريقا من المختصين إلى هاتين المحافظتين لتقديم الدعم اللازم وتجنب تسجيل وضعية "الوباء"، حسبما أكد مدير الوقاية بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات.

وأرجع المسؤول ظهور حالات الحصبة إلى تردد الأولياء في تلقيح أطفالهم، مؤكدا أن تسجيل 5 حالات بمنطقة معينة يعتبر بمثابة حالة طوارئ بالنسبة للسلطات العمومية. ودعا جميع المواطنين إلى التوجه لمؤسسات الصحة العمومية الجوارية لتلقيح أبنائهم.