بحث وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني عصام خلف، في اجتماع مع النائب ماجد الماجد، الاحتياجات الخدمية للدائرة السابعة في المحافظة الشمالية خصوصاً المتعلقة بقرية "القرية"، بحضور رئيس جمعية القرية الخيرية حسين يوسف ومدير عام بلدية المنطقة الشمالية يوسف الغتم وعدد من المسؤولين في الوزارة.

وأكد الوزير، التعاون القائم بين الوزارة ومجلس النواب، مشدداً على التكامل في خدمة المواطنين والدور الحيوي الذي يلعبه المجلس النيابي في سن القوانين والتشريعات ومتابعة المشاريع الخدمية المتعلقة باحتياجات المناطق.

بدوره، قدم النائب عدداً من المتطلبات الخاصة بالدائرة السابعة وأهمها ما يتعلق بمنطقة القرية من خلال طلب إنشاء حديقة في المنطقة وممشى للأهالي، إلى جانب منع مرور الشاحنات الثقيلة في داخل القرية، واستخدام الشوارع الخارجية بدلاً من العبور من شارع القرية الرئيس، والعمل على توسعة الشارع المؤدي إلى ساحل القرية.

وشدد الوزير على اهتمام الوزارة بتلبية احتياجات المنطقة الخدمية، مبيناً أن مرحلة تنفيذ المشاريع هي المرحلة الأخيرة، إذ يسبقها الكثير من المراحل المهمة المتعلقة بتحديد الاحتياجات وتصميم المشاريع وإقرارها وتوفير الميزانيات اللازمة لها وصولاً إلى طرحها في مناقصة عامة للوصول إلى مرحلة التنفيذ النهائي، مؤكداً اهتمام الوزارة بقائمة الاحتياجات التي رفعت سابقاً واتخاذها عدداً من الإجراءات الفنية من أجل تنفيذها.

وبين، أن الوزارة ستسعى قريباً إلى إنشاء ممشى في القرية إلى جانب العمل على تلبية الاحتياجات الأخرى بدراسة وضعية الأراضي في المنطقة للعمل على إيجاد الأرض المناسبة لإقامة الحديقة عليها.

وأعرب النائب، عن تقديره لدور الوزارة في تلبية الاحتياجات الخدمية، وتأكيده على ضرورة الإسراع في التعامل مع بعض الاحتياجات الملحة والتي تشكل أولوية لأهالي المنطقة.