- محمد بن خليفة: إيجاد آلاية لاحتساب ساعات العمل الإضافية بـ"الخاص"

أكد رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين سمير ناس، على الدور الحيوي والرائد الذي تقوم به الشركات الكبرى في دعم الاقتصاد الوطني، وفي تحقيق التماسك والاستقرار والتطور في سوق العمل بمختلف القطاعات الانتاجية والصناعية، منوهاً بأهمية تعاون ودعم كافة الوزارات والأجهزة الحكومية لهذه الشركات.

جاء ذلك، خلال اجتماعه الأربعاء ببيت التجار، مع الرئيس التنفيذي لشركة غاز البحرين الوطنية رئيس اللجنة المشتركة للشركات الكبرى الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة.

وتم خلال الاجتماع، مناقشة آخر المستجدات حول كيفية احتساب ساعات العمل الإضافي في القطاع الخاص بما لا يتعارض مع قانون العمل في القطاع الأهلي لتخفيف الأعباء المالية التي تتحملها الشركات الكبرى بصفة خاصة والقطاع الخاص بصفة عامة.

وشدد ناس على أهمية تقديم كافة أوجه الدعم للشركات الكبرى في البحرين نظراً لدورها الإيجابي والفاعل في دفع عجلة التنمية الاقتصادية التي تشهدها البلاد، وما تمثله هذه الشركات من ثقل اقتصادي وتنموي ومساهماتها الفعالة في توظيف العمالة الوطنية وتعزيز قدراتها الإنتاجية في مواقع العمل المختلفة، والذي عزز من حيوية ومتانة الاقتصاد الوطني وجعله قادراً على مواجهة كافة التحديات الاقتصادية الإقليمية والدولية.

بدوره، أكد الرئيس التنفيذي لشركة غاز البحرين الوطنية ورئيس اللجنة المشتركة للشركات الكبرى الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة على أهمية مواصلة التعاون الوثيق مع غرفة تجارة وصناعة البحرين، مشيراً إلى أهمية إيجاد الحلول المناسبة فيما يتعلق بآلية احتساب ساعات العمل الإضافية في القطاع الخاص بالشكل الذي يضمن حقوق العامل ويخدم الشركات الكبرى في آن واحد.

وحضر الاجتماع كل من النائب الأول لرئيس الغرفة خالد نجيبي، والنائب الثاني محمد الكوهجي، ونائب الأمين المالي محمد المؤيد، وأعضاء مجلس الإدارة جميل الغناه، ود.وهيب الخاجة، وبتول داداباي، والقائم بأعمال الرئيس التنفيذي للغرفة عارف هجرس، إلى جانب عدد من ممثلي الشركات الكبرى بمملكة البحرين، وعدد من المسؤولين بالغرفة.