أقام المجلس الثقافي البريطاني في البحرين، محاضرة فنية ومعرض فني شارك فيه ديفيد كودلينغ، مدير برنامج الفنون للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المجلس الثقافي البريطاني بالإضافة إلى 8 فنانين بحرينيين. وشهدت الفعالية حضور أكثر من 80 فناناً من مجالات الفنون البصرية والموسيقى والأدب والمسرح والسينما بالإضافة الى المهتمين بالفن.

وخلال الجلسة التي أقيمت الإثنين في مساحة مشق للفنون، قاد ديفيد كودلينج مناقشة شيقة مع الفنانين حول إتاحة الفرص في مجال الفنون، ومساهمة مختلف الفنون في المجتمع والاقتصاد، والتحديات العالمية التي يواجهها الفنانين، والمشهد الفني الحيوي في مملكة البحرين، بالإضافة إلى مجال النقد الفني وفرص التعاون الفنية بين المملكة المتحدة والعالم العربي.

وافتتح ديفيد كودلينج إلى جانب ريتشارد رووز، مدير المجلس الثقافي البريطاني في البحرين، المعرض الجماعي للفنانين البحرينيين جعفر العريبي، ومحمود حيدر، وزينب درويش، وعلي حسين، ومي العلوي، وناجي سوار، ومريم النعيمي، وعلي البزاز.

وكانت هذه المجموعة من الفنانين، جزءاً من وفد فني زار مدينة لندن البريطانية في مارس الماضي لعقد لقاءات بالإضافة الى زيارة عدد من المعارض والمنظمات الفنية البارزة. يأتي برنامج الزيارة هذا كجزء من برنامج الثقافة والرياضة التابع للمجلس الثقافي البريطاني.