يعود مهرجان صيف البحرين من جديد، حيث انتقل هذه المرة إلى مدينة المحرّق، عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2018. وتفتتح هيئة البحرين للثقافة والآثار المهرجان يوم 18 يونيو الجاري في تمام الساعة 5:30 مساءً في خيمة نخول الواقعة إلى جانب قلعة عراد.

ويحمل مهرجان صيف البحرين هذا العام مفاجآت عديدة، وسيواصل تقديم نشاطه الثقافي وفعالياته الملائمة لجميع أفراد العائلة لمدة شهرين كاملين، احتفاءً بمدينة المحرّق ومقوماتها الحضارية العريقة.

ويستدرج المهرجان كعادته العديد من الفعاليات القادمة من أنحاء مختلفة من العالم وتشمل مجالات الفن، الموسيقى، التشكيل والمسرح. ويتميز الموسم باستضافة خيمة نخول لمعظم الأنشطة حيث أقامت هيئة الثقافة مسرحاً خاصاً سيقدم عروضاً قادمة من بلدان كمصر، المغرب، ماليزيا، السودان، الولايات المتحدة الأميركية، اليمن والبحرين.

كما تعود أيضاً الشخصيات المحبوبة لمهرجان صيف البحرين نخّول ونخّولة إلى الخيمة التي تقدّم ورش عمل إبداعية، معارض فنية للأطفال، أنشطة رياضية، ألعاب شعبية، ركناً خاصاً لذوي الاحتياجات الخاصة، عروض أفلام سينمائية وغيرها الكثير.

وتماشياً مع برنامج هيئة الثقافة للاحتفاء بمدينة المحرق عاصمة الثقافة الإسلامية، يعمل المهرجان على توفير أنشطة حول التنقيب الأثري، زيارات ميدانية لمواقع في مدينة المحرّق.

ويساهم في مهرجان صيف البحرين 2018م عدد من سفارات الدول في مملكة البحرين يصل عددها إلى 11 سفارة، هذا عوضاً عن مشاركة 12 وزارة ومؤسسة رسمية في برنامج المهرجان.