يتواجه في الساعة التاسعة النظيران الأوروبيان، المنتخب الإسباني والبرتغالي، في أولى مبارياتهما في ثاني أيام مونديال روسيا 2018.

وأكد المدير الفني الجديد للمنتخب الإسباني، فرناندو هييرو، أنه يحترم خصمه البرتغالي الذي سيواجهه، يوم الجمعة، ضمن منافسات المجموعة الثانية للمونديال.

وقال هييرو في مؤتمر صحافي نشرته صحيفة "ماركا" الإسبانية: "سيتم احترام العمل المنجز طوال الوقت السابق، نعرف أن البرتغال لديها فريق كبير وهم أبطال أوروبا، نحن على استعداد تام وهذا هو الشيء الأكثر أهمية".

وأضاف: "هناك ثقة كاملة في اللاعبين والعمل خلال السنوات الأخيرة".



وتابع: "أمامنا 3 مباريات نهائية كبيرة، أولها سيكون الجمعة ثم هناك فريقان آخران، علينا الفوز على أرض الملعب، هذه بطولة كأس العالم ويجب أن نستمتع بها".

وعن التحضير في وقت قليل، اختتم بقوله: "صحيح أن الوقت كان قصيرا، ولكننا واضحون بشأن ما نريده، هذا لن يتغير، وسنرى نفس إسبانيا القديمة، نريد أن نكون أبطالا".

كما طالب قائد منتخب إسبانيا، سيرجيو راموس، لاعبي الماتادور بتخطي ما حدث من تغييرات في الجهاز الفني قبل انطلاق المونديال.

وقال راموس تصريحات، خلال المؤتمر الصحافي الخاص بمباراة البرتغال، ونقلتها صحيفة "ماركا": "علينا أن نغير الصفحة في أسرع وقت، جولين كان جزءًا من كأس العالم، وقدم تصفيات رائعة، ولكن في النهاية يجب أن تكون إسبانيا فوق أي شخص".

من جانبه، قال لاعب وسط منتخب البرتغال، جواو موتينيو، إن فريقه يرغب في تحقيق الفوز على المنتخب الإسباني، خلال المباراة التي ستجمعهما، في الجولة الأولى من دور المجموعات بنهائيات كأس العالم.

وأضاف موتينيو، خلال المؤتمر الصحافي للمباراة: "إسبانيا استعدت للمباراة جيدًا ونحن نريد أن نقدم أفصل ما لدينا".

وأضاف: "نحن مجموعة قوية من اللاعبين، ونمتلك الجودة ونرغب في الخروج منتصرين من المباراة".


وتابع: "هدفنا بدء كأس العالم بشكل جيد، لأن البرتغال من بين المرشحين للفوز، ومن الطبيعي أن يكون هناك مرشحون".