وصلت الثلاثاء شعلة دورة الألعاب الاسيوية الثامنة عشرة إلى اندونيسيا، عبر قاعدة مطار اديسوتجيبو العسكرية في يوغياكارتا في وسط جافا.

وكانت الشعلة أُضيئت الأحد الماضي، في إحتفال أُقيم في نيودلهي بالهند، مهد الألعاب الآسيوية، التي يشرف عليها المجلس الأولمبي الآسيوي، والتي، إحتضنت في نيوديلهي النسخة الأولى من الألعاب عام 1951.

وحمل البطل الأولمبي في البادمنتون عام 1992 سوسي سوسانتي الشعلة بعد توقف الطائرة، وكان في إستقباله عدد من المسؤولين الرسميين والرياضيين في أندونيسيا، حيث أُقيم إحتفال رمزي بالمناسبة.

وقال رئيس اللجنة المنظمة للألعاب الآسيوية إريك توهير: أعتقد أنه من الجيد أن يكون هناك هذا النوع من الإحتفالات لرفع درجة التوعية لدى الناس، الألعاب ستبدأ قريباً ومسار الشعلة سيبدأ في اليومين المقبلين، و اخترنا يوغياكارتا لأنها مدينة تاريخية مشهورة بالسياحة.

وتبدأ رحلة الشعلة في اندونيسيا الخميس، حيث ستجول في 54 مدينة اندونيسية في 18 محافظة تقطع خلالها 18 الف كلم، من ضمنها المناطق السياحية الشهيرة مثل بالي والمدينة الشريكة في الاستضافة بالمبانغ، ثم تصل الى القصر الرئاسي في جاكرتا في 17 أغسطس، قبل يوم من حفل الإفتتاح.

وتستضيف أندونيسيا الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة في مدينتي جاكرتا وبالمبانغ من 18 أغسطس حتى الثاني من سبتمبر المقبلين، بمشاركة اكثر من 10 آلاف رياضي ورياضية من 45 دولية آسيوية يتنافسون في 40 رياضة تتضمن 67 لعبة و465 مسابقة.